الاستيطان والجدارتقارير

حصاد عام من انتهاكات الاحتلال ومستوطنيه في الأراضي الفلسطينية المحتلة خلال العام 2020

لقراءة وتحميل التقرير اضغط هنا

ماهر عابد
 

المحتويات

مقدمة

أولا: انتهاكات جيش الاحتلال في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة خلال العام 2020

ثانيا: انتهاكات جيش الاحتلال في الضفة الغربية والقدس خلال العام 2020

ثالثا: الاعتداءات الاستيطانية في الضفة الغربية والقدس خلال العام 2020

رابعا: النشاط الاستيطاني في الضفة الغربية  والقدس خلال العام 2020

خامسا: مصادرة الأرضي الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس خلال العام 2020

سادساً: مشاريع القوانين المطروحة في كنيست دولة الاحتلال والمتعلقة بالاستيطان.

مقدمة:

في العام 2020 اتسعت دائرة عدوان المشروع الاستيطاني الصهيوني وحربه المفتوحة ضد وجود الشعب الفلسطيني على كل الأصعدة، مستغلا حالة الانشغال المحلي والعالمي بجائحة كورونا، وحالة الانهيار في الموقف الرسمي العربي المتمثلة بالهرولة نحو التطبيع، والانحياز الأمريكي السافر الذي تبنى موقف أكثر فئات اليمين الصهيوني تشددا وعنصرية.

إن أعداد الشهداء والجرحى والمعتقلين، وعدد الهجمات الإرهابية التي شنها المستوطنون خلال هذا العام، ونوعية الأنشطة الاستيطانية الضخمة، إضافة إلى سلسلة القوانين التي يسعى الاحتلال إلى تطبيقها في الضفة الغربية، كلها تشير إلى الواقع الخطير الذي يعيشه المواطن الفلسطيني في الضفة الغربية والقدس بشكل خاص، كما تبين بوضوح كيف يسابق الاحتلال الزمن لتهويد الضفة الغربية، وحشر الشعب الفلسطيني في مساحات محدودة معزولة، ومحاصرته على أقل من 40% من المساحة الكلية للضفة.

نستعرض في التقرير التالي وبشكل موجز ومباشر أبرز اعتداءات جيش الاحتلال، وأهم الانتهاكات الاستيطانية بحق الأرض والمواطن الفلسطيني خلال العام  2020، ويعتمد هذا التقرير في معظم معلوماته على سلسلة التقارير اليومية الصادرة عن مجموعة الرقابة الفلسطينية، وعلى بيانات لجنة مراقبة النشاطات الاستيطانية الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية التابعة لمعهد الأبحاث التطبيقية- القدس (اريح)، إضافة إلى المواقع الإخبارية الفلسطينية وبعض المواقع الحقوقية الفلسطينية والإسرائيلية، كما يعتمد على متابعات المركز الفلسطيني للدراسات الإسرائيلية “مدار” للقوانين التي يناقشها كنيست الاحتلال؛ لرصد سلسلة القوانين العنصرية المتعلقة بالاستيطان في الضفة الغربية والقدس خلال هذا العام.

أولا: انتهاكات جيش الاحتلال في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة خلال العام 2020

الشهر 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 المجموع
الشهداء 5 7 2 3 4 2 2 3 2 2 3 3 38 شهيداً
الجرحى 123 174 82 31 79 86 52 64 52 94 83 132 1052 جريحاً
المعتقلون 456 435 314 189 321 488 410 382 410 432 423 376 4636 معتقلاً
إطلاق النار 354 418 264 216 207 212 153 292 150 241 220 210 2937  حالة
القصف الجوي 25 5 4 60 8 8 11 5 126 حالة

بلغ عدد الشهداء الفلسطينيين الذين سقطوا برصاص جيش الاحتلال 38 شهيدا في الضفة الغربية وقطاع غزة، من بينهم 8 شهداء في غزة، و30 شهيدا في الضفة الغربية والقدس، فيما بلغ عدد الجرحى 1036 جريحا، بينهم 64 في قطاع غزة، والباقي في الضفة الغربية والقدس.

أما عدد المعتقلين الذي وصل إلى 4636 مواطنا فقد توزعوا كالتالي: 71 من قطاع غزة، والباقي من الضفة الغربية والقدس. كما استهدفت قوات الاحتلال المواطنين الفلسطينيين بأكثر من 2937 حالة بإطلاق النار تجاههم، أو تجاه ممتلكاتهم وبيوتهم، وهو ما نتج عنه شهداء وجرحى وتدمير للممتلكات، وقد توزعت حالات إطلاق النار كما يلي: 1182 في قطاع غزة، و1755 حالة في الضفة الغربية والقدس، وشهد قطاع غزة قيام جيش الاحتلال ب126 حالة قصف جوي لأهداف مدنية.

ثانيا: انتهاكات جيش الاحتلال في الضفة الغربية والقدس خلال العام 2020

انتهاكات جيش الاحتلال شهر 1 شهر2 شهر3 شهر4 شهر5 شهر 6 شهر7 شهر8 شهر9 شهر10 شهر11 شهر12 المجموع
اقتحام المدن والقرى الفلسطينية 459 384 314 228 200 342 303 319 316 383 341 409 3998 اقتحاماً
احتجاز مواطنين لفترات زمنية 42 73 60 31 31 42 33 20 36 21 27 38 454 مواطناً
الحواجز العسكرية المفاجئة 317 319 206 132 394 408 307 437 365 369 436 486 4176 حاجزاً
هدم منازل المواطنين 23 13 13 4 9 44 18 40 29 15 33 23 264 منزلاً
هدم منشآت زراعية وصناعية وتجارية فلسطينية 9 13 11 12 17 31 16 22 27 26 87 49 320 منشأة
تدمير الممتلكات ومصادرتها 62 52 47 45 75 76 87 36 67 50 142 101 840  حالة
الاعتداء على المقدسات 33 22 23 1 2 22 23 22 28 26 26 24 252 حالة
الاعتداء على المؤسسات التعليمية والصحية 5 5 3 9 4 26 حالة

بلغ عدد حالات الاقتحام للتجمعات السكانية في القرى والمدن الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس 3998 اقتحاما، وهدف هذه الاقتحامات عادة هو اعتقال المواطنين، وهدم المنازل والمنشآت، والبحث عن المقاومين الفلسطينيين، كما يتم احتجاز المواطنين وإجراء التحقيقات الميدانية معهم، حيث تم تسجيل احتجاز 454 مواطناً خلال هذه الاقتحامات، أو احتجازهم على الحواجز المفاجئة، وخلال العام 2020  أقام الاحتلال في عموم الضفة الغربية والقدس 4176 حاجزاً، وتهدف هذه الحواجز إلى توفير الحماية للمستوطنين، وتتضمن تفتيش السيارات الفلسطينية، واعتقال العديد من المواطنين عبرها، إضافة إلى أن العديد من الشهداء والجرحى سقطوا برصاص جنود الاحتلال على هذه الحواجز، وهي تسبب عرقلة حركة المواطنين الفلسطينيين وتقييدها.

ووصل عدد المنازل الفلسطينية التي تم هدمها إلى 264 منزلاً[1]، من بينها 131 منزلا في مدينة القدس وأحيائها الخاضعة لسيطرة بلدية الاحتلال، فيما تم هدم الباقي في أنحاء الضفة الغربية الأخرى، وقد تركزت أعمال الهدم – عدا مدينة القدس – في القرى الفلسطينية المهددة بالترحيل في مسافر يطا شرق الخليل، وفي الأغوار الشمالية، ومنطقة بيت لحم، وهي مناطق يسعى الاحتلال إلى تفريغها من سكانها الفلسطينيين تمهيدا لضمها إلى كيانه، خصوصا أنها مستهدفة بالاستيطان بشكل واسع. كما تم هدم 320 منشأة زراعية وصناعية وتجارية فلسطينية في أنحاء الضفة والقدس، وتركزت معظم أعمال هدم المنشآت في القدس(94 منشأة) ثم الخليل وبيت لحم وسلفيت ونابلس وقلقيلية ورام الله. إضافة إلى ذلك فقد قامت قوات الاحتلال بمصادرة أملاك المواطنين، كالمركبات والأدوات الزراعية والأموال في أكثر من 840 حالة.

أما اعتداءات جيش الاحتلال ومستوطنيه بحق المقدسات الإسلامية والتي وصل عددها خلال العام 2020، إلى 252 اعتداء فتتمثل باقتحام المسجد الأقصى من قبل المجموعات الاستيطانية، والتضييق على المصلين، ومهاجمتهم وإطلاق النار عليهم أحيانا، ومنع الصلاة في الحرم الإبراهيمي في الخليل مرات عديدة، إضافة إلى قيام المستوطنين باستهداف مساجد أخرى وتدنيسها.

وبخصوص الاعتداء على المؤسسات التعليمية والصحية، فقد وصل عددها إلى 26 اعتداء، وتتمثل هذه الاعتداءات في اقتحام جيش الاحتلال عددا من المدارس، وإغلاق عدد آخر، ومنع وصول الطلبة إلى مدارسهم وجامعاتهم، إضافة إلى ذلك فقد استهدف جيش الاحتلال سيارات الإسعاف الفلسطينية، وطواقمها الطبية في حالات كثيرة بالرصاص الحي وبالغاز السام وبالاعتقال والاحتجاز، كما داهم مستشفيات ومراكز صحية واعتقل عددا من الجرحى.

ثالثا: الاعتداءات الاستيطانية في الضفة الغربية والقدس خلال العام 2020

الشهر 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 المجموع
إرهاب المستوطنين 33 52 75 69 44 72 56 41 35 47 69 105 698 هجوما
إبعاد مواطنين عن القدس 47 25 4 9 47 10 14 21 8 14 8 207 مواطنين
قطع الأشجار الفلسطينية أو حرقها 90 970 1350 180 900 400 855 340 150 1150 850 2870 10105 شجرة
تجريف الأراضي الزراعية لتوسيع المستوطنات والبؤر الاستيطانية 9 450 47 34 178 45 37 170 150 177 70 283 1650 دونما

تتمثل أعمال الإرهاب التي مارسها المستوطنون ضد المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية والقدس، والتي بلغت 698 هجوما بالدهس المتعمد للمواطنين، ورشق الحجارة تجاه بيوتهم وسياراتهم، واقتحام البلدات والقرى، والاعتداء الجسدي بحق المواطنين، إضافة إلى كتابة الشعارات العنصرية على منازل المواطنين، وحرق مزروعاتهم ومركباتهم، وقطع أشجارهم وتخريب مزارعهم، وقد بلغ عدد الأشجار الفلسطينية التي تم حرقها أو قطعها من قبل جيش الاحتلال ومستوطنيه 10105  شجرات، وبلغت مساحات الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية التي تم تجريفها لصالح توسيع المستوطنات والبؤر الاستيطانية حوالي 1650 دونما. وعلى صعيد محاربة الوجود الفلسطيني في مدينة القدس، وضمن الانتهاكات التي تمارسها سلطات الاحتلال بحق الناشطين الفلسطينيين في الدفاع عن المسجد الأقصى، فقد أبعدت قوات الاحتلال 207 مواطنين عن المسجد الأقصى، أو عن مكان سكنهم في المدينة لفترات مختلفة تصل إلى 6 شهور في معظم الحالات.

رابعا: النشاط الاستيطاني في الضفة الغربية والقدس خلال العام 2020

النشاط الاستيطاني العدد
المصادقة على  مخططات بناء وحدات استيطانية جديدة 39148 وحدة سكنية استيطانية
طرح عطاءات لبناء وحدات استيطانية جديدة 3257 وحدة سكنية
شوارع استيطانية جديدة 24 طريقا وشارعا استيطانيا
خطوط مياه ومياه عادمة جديدة تابعة للمستوطنات 4 خطوط
بؤر ومواقع استيطانية جديدة 10 مواقع جديدة

نستعرض فيما يلي أبرز الأنشطة الاستيطانية خلال العام 2020، ونلاحظ هنا ازديادا مفرطا في أعمال إقامة المواقع الاستيطانية الجديدة من بؤر استيطانية ومواقع عسكرية ومحميات طبيعية وغيرها، كما أن عدد الوحدات التي طرح الاحتلال عطاءات بنائها وصل إلى 3257 وحدة جديدة، وجميعها في مستوطنات القدس، كما صادقت مؤسسات دولة الاحتلال على خطط بناء 39148 وحدة جديدة، من بينها 21914 وحدة في مستوطنات القدس، و17243 وحدة في مستوطنات الضفة الغربية، وهذه الأرقام توضح جهد الاحتلال الحثيث لخلق وقائع جديدة وترسيخ سيطرتها على معظم مساحة الضفة الغربية، وسعيها لتغيير الطابع العربي لمدينة القدس إلى الطابع اليهودي، كما بلغ عدد الطرق الجديدة التي قام الاحتلال بأعمال التجريف لإقامتها 24 طريقا، وأخطرها طريق القطار الخفيف في القدس الذي يصل طوله إلى 22 كم، والذي يعمل على ربط المستوطنات في الجزء الشرقي من المدينة بالقدس الغربية، كما أقامت سلطات الاحتلال 3 خطوط مياه وخطاً للمياه العادمة في مستوطنات الضفة الغربية، وأقامت كذلك 10 مواقع استيطانية جديدة من ضمنها بؤر للمستوطنين قد تتحول مستقبلا إلى مستوطنات جديدة، وبعض المواقع العسكرية لجنود الاحتلال، وكل هذه المواقع والوحدات الاستيطانية الجديدة تشير إلى نوايا الاحتلال ومخططاته الخطيرة بحق الأرض والمواطن الفلسطيني في الضفة الغربية والقدس.

وفيما يلي تفاصيل هذه الأنشطة:

شهر 1

6\1\ 2020 صادقت سلطات الاحتلال على خطتي بناء وحدات استيطانية سكنية في مستوطنات الضفة الغربية: الأولى لبناء 1150 وحدة سكنية استيطانية، وهي مصادقة أولية، والثانية: 786 وحدة سكنية استيطانية، وهي مصادقة نهائية.

14\1\ 2020 شرعت قوات الاحتلال بأعمال الحفر في أراضي بلدة كفر لاقف- قلقيلية لإنشاء خط ناقل للمياه يغذي المستوطنات، ويمتد من الخط الأخضر وحتى حدود محافظة نابلس.

شهر 2

13\2\2020 شرعت قوات الاحتلال بشق طريق استيطاني يربط بين مستعمرتي “عيلي” و”شيلو” المقامتين جنوب محافظة نابلس مع المستوطنات المقامة في منطقة الأغوار، ويبلغ طول الطريق نحو 8 كم، ويمر من أراضي المواطنين الزراعية التابعة لقرى تلفيت وقريوت ودوما والمغير وحتى أراضي قرية فصايل في محافظة أريحا.

18\2\ 2020  قامت قوات الاحتلال بأعمال التجريف في أراضي المواطنين التابعة لقرية جالود بهدف إنشاء طريق يربط مستوطنة “شيلو” والبؤرة الاستيطانية “شفوت راحيل” ببعضهما.

18\2\ 2020 الكشف عن قيام سلطات الاحتلال بإعداد خطة لإقامة مشروع استيطاني على أراضي مطار القدس الدولي – قلنديا (المهجور) الواقع شمال مدينة القدس (حيث سيقام المشروع على نحو 1200 دونم ليشمل ما بين 6900 و9000 وحدة سكنية، بالإضافة إلى بناء مراكز تجارية ومناطق تشغيل وفندق وخزانات مياه وغيرها من المنشآت).

24\2\2020 طرحت سلطات الاحتلال مناقصة علنية لبناء 1000 وحدة سكنية استيطانية جديدة في مستوطنة “جفعات هماتوس” المقامة جنوب مدينة القدس.

25\2\ 2020  وافق رئيس وزراء الاحتلال على بناء 3500 وحدة استيطانية في المشروع الاستيطاني “E1” والقاضي بتوسيع مستوطنة “معاليه أدوميم” المقامة شرق مدينة القدس.

يوم 25\02\2020 شرعت قوات الاحتلال بأعمال التجريف في أراضي المواطنين شرق بلدة حوارة لشق شارع التفافي بطول نحو 7 كم، وسيتم الاستيلاء لغرض شق الشارع على نحو 406 دونمات من أراضي 7 بلدات وقرى جنوب مدينة نابلس.

27\2\  2020 وافقت لجنة التخطيط والبناء التابعة للاحتلال على خطة لبناء 1776 وحدة استيطانية.

شهر 3

23\3\. 2020 قامت قوات الاحتلال في أراضي المواطنين التابعة لقرية جالود بأعمال التجريف بهدف توسيع مستوطنة “شفوت راحيل”، وإيجاد تواصل بينها وبين مستوطنة “شيلو” وباقي البؤر الاستيطانية الواقعة إلى الشرق منها وصولا إلى شارع “آلون” الالتفافي.

شهر 4

1\4\2020  قامت قوات الاحتلال بأعمال التجريف في أراضي المواطنين المزرعة بأشجار الزيتون قرب قرية أودلا، وذلك تمهيداً لشق شارع التفافي استيطاني في المنطقة.

شهر 5

5\5\ 2020 قامت جرافات تابعة للمستوطنين وبحماية قوات الاحتلال في الأراضي التابعة لبلدة دورا، بشق طريق استيطاني جديدة تخدم مستوطنة “نوجوهوت” المقامة على أراضي دورا.

6\5\ 2020 وافق وزير جيش الاحتلال على خطة لبناء 7000 وحدة سكنية استيطانية جديدة على مساحة 1100 دونم من أراضي بلدة الخضر – بيت لحم لتوسيع مستوطنة “أفرات”.

شهر 6

2\6\2020  قامت جرافات المستوطنين بشق طريق استيطاني في أراضي المواطنين الزراعية التابعة لقرية تل – نابلس بطول 1 كم وتصل إلى البؤرة الاستيطانية “حفات جلعاد”.

2\6\2020 قامت قوات الاحتلال قرب بلدة جناتة- بيت لحم بشق طريق في أراضي المواطنين الزراعية.

7\6\2020 قامت مجموعة من مستوطني مستوطنة “إيتمار” بوضع بيوت متنقلة (كرفانات) على قمة جبل المطلة الواقع جنوب شرق بلدة بيت فوريك- نابلس في محاولة لإقامة بؤرة استيطانية.

10\6\ 2020 شرعت قوات الاحتلال بشق طريق استيطاني في منطقة جبلية من أراضي قرية فروش بيت دجن والواقعة إلى الغرب من حاجز الحمرا.

16\6\2020 قامت سلطات الاحتلال في منطقة وادي الربابة في حي سلوان بمدينة القدس بأعمال الحفريات في المكان والتجريف وبناء سلاسل حجرية في محيط أراضي المواطنين المصادرة.

16\6\2020 قامت قوات الاحتلال في منطقة المخرور الواقعة غرب مدينة بيت جالا بأعمال التجريف لشق طريق استيطاني للمستوطنين.

16\6\ 2020 قامت قوات الاحتلال في البادية الشرقية بمحاذاة قرية الفرديس- بيت لحم والقريبة من مستوطنة “نوكاديم”، بتجريف أراضي المواطنين لصالح مشاريع استيطانية.

17\6\ 2020 قامت قوات الاحتلال بأعمال التجريف في أراضي المواطنين التابعة لبلدة قصرة بهدف شق طريق استيطانية جديدة بطول 7 كم، تربط بين مستعمرتي “ايش كودش” و”مجدوليم”.

21\6\2020 قامت قوات الاحتلال في بلدة نحالين بأعمال التوسيع في الشارع الاستيطاني بين مستعمرتي “بيتار عيليت” و”جفعوت”، ويبلغ عرض الشارع 10 أمتار وبطول 2 كم.

شهر 7

4\7\ 2020 أعلن مجلس المستوطنات الإسرائيلي عن الشروع في بناء 164 وحدة سكنية استيطانية جديدة في مستوطنة “نفيه دانييل” المقامة على أراضي المواطنين التابعة لبلدة الخضر- بيت لحم؛ من أجل إنشاء حي جديد باسم حي “نفيه نوف” الاستيطاني.

يوم 7\7\2020 قامت قوات الاحتلال بأعمال التجريف في أراضي المواطنين الزراعية التابعة لقرية إسكاكا – سلفيت قرب المدخل الشرقي لمستوطنة “أرئيل” بهدف توسيع المستوطنة.

19\7\ 2020 جرفت قوات 10 دونمات من أراضي المواطنين الزراعية التابعة لقرية كيسان- بيت لحم لصالح توسيع البؤرة الاستيطانية “إيبي هناحل”، حيث وضعت بيوت متنقلة (كرفانات) عليها، كما نصبت أعمدة لمد شبكة الكهرباء في محيطها.

20\7\2020 قامت قوات الاحتلال بمحاذاة مستوطنة “نتافيم” المقامة شرق بلدة قراوة بني حسان- سلفيت بتجريف مساحة من أراضي المواطنين بهدف توسيع المستوطنة.

27\7\2020 شرعت قوات الاحتلال بمحاذاة مستوطنة “بروخين” بتجريف مساحة من أراضي المواطنين الزراعية التابعة لبلدة بروقين- سلفيت بهدف إنشاء خط ناقل للمياه العادمة من المستوطنة.

شهر 8

10\8\ 2020 جرفت قوات الاحتلال في منطقة تجمع عرب الخولي الواقعة شرق بلدة كفر ثلث- قلقيلية مساحة من الأراضي الزراعية، كما شرعت بحفر خط ناقل للمياه تمهيداً للسيطرة على الأرض.

13\8\2020 شرعت قوات الاحتلال في منطقة راس المسيد الواقعة في محيط بلدة كفر اللبد وعزبة الحفاصي وضاحية ذنابة بمدينة طولكرم، بشق طريق استيطاني جديد بطول 10 كم تصل إلى مستوطنة “إفني حيفتس” المقامة على أراضي بلدة كفر اللبد.

16\8\ 2020 تم الكشف عن مصادقة سلطات الاحتلال على مشاريع لشق طريق استيطاني يربط بين المنطقة الصناعية “بنيامين” مع المنطقة الصناعية “عطاروت” شمال مدينة القدس، يمر عبر نفق بطول 600 متر تحت حاجز قلنديا العسكري، وعلى شق طريق آخر يمتد من مستوطنة “آدم” حتى حاجز حزما العسكري شمال شرق مدينة القدس، وشارع التفافي الولجة جنوب مدينة القدس لربط الكتلة الاستيطانية “غوش عتصيون” مع القدس.

16\8\2020 شرعت قوات الاحتلال في منطقة الجبل الوسطاني في قرية شوفة- طولكرم بشق طريق استيطاني في أراضي المواطنين الزراعية تمهيداً لإقامة منطقة صناعية استيطانية.

31\8\ 2020 واصل مستوطنون في منطقة أبو قندول في الأغوار الشمالية أعمال بناء منشآت و(بركسات) في البؤرة الاستيطانية التي أقيمت قبل عدة أشهر في المنطقة بهدف توسيعها.

شهر 9

7\9\ 2020 جرفت قوات الاحتلال مساحة من الأراضي التابعة لقرية حارس – سلفيت والواقعة قرب مستوطنة “كريات نتافيم” لصالح توسيع المستوطنة.

9\9\2020 قامت قوات الاحتلال في شمال شرق قرية راس كركر بأعمال التجريف من أجل شق شارع ترابي وتمديد خط ناقل للمياه لبؤرة استيطانية عشوائية في المنطقة.

13\9\ 2020 شرع مستوطنو مستوطنة “شاكيد” والواقعة خلف الجدار العنصري العازل بتجريف نحو 120 دونماً من أراضي قريتي ظهر المالح وزبدة وبلدة يعبد- جنين، والتي تم مصادرتها من قبل قوات الاحتلال قبل عامين، وذلك بهدف إقامة تجمع استيطاني جديد.

13\9\ 2020 صادقت سلطات الاحتلال على مخطط لإقامة 980 وحدة سكنية استيطانية جديدة في مستوطنة “أفرات” المقامة على أراضي المواطنين جنوب مدينة بيت لحم.

29\9\2020 قامت مجموعة من المستوطنين شرق قرية بيت دجن- نابلس بشق طريق استيطاني يربط مستوطنة “آلون مورية” بمنطقة الأغوار الشمالية.

شهر 10

1\10\  2020 نصبت قوات الاحتلال سياجاً سلكياً شائكاً بطول نحو 150 متراً وبارتفاع 2.5 متر، على امتداد الشارع الرئيس المار بمحاذاة المدخل الشمالي لبلدة تقوع – نابلس.

4\10\2020 صادقت سلطات الاحتلال قرب المدخل الغربي لقرية صور باهر جنوب مدينة القدس على مخطط جديد لإقامة 450 وحدة استيطانية سكنية جديدة، وستشمل الخطة بناء منشآت تجارية وعامة في ما تطلق عليه سلطات الاحتلال حي “منحدرات أرنونا” الواقعة بين مستعمرتي “رمات راحيل” و”تلبيوت”.

6\10\ 2020 قامت مجموعة من المستوطنين على أراضي قرية بيت دجن بوضع 5 بيوت متنقلة (كرفانات) وحظيرة لتربية الأبقار، كما قامت بتمديد خطوط ناقلة للمياه لتزويدها بالمياه من مستوطنة “آلون مورية”، بهدف إقامة بؤرة استيطانية زراعية.

8\10\2020 جرفت مجموعة من المستوطنين قرب مستوطنة “بركان – الصناعية” مساحة من الأراضي التابعة لقرية سرطة – سلفيت بهدف توسيع المستوطنة.

12\10\ 2020 صادقت سلطات الاحتلال على بناء 500 وحدة سكنية استيطانية جديدة في مستوطنة “تسور هداسا” على حساب أراضي المواطنين التابعة لقرية وادي فوكين- بيت لحم.

14\10\2020 صادقت سلطات الاحتلال على مخطط لبناء 2166 وحدة سكنية استيطانية جديدة في عدد من المستوطنات المقامة على أراضي المواطنين في محافظات الضفة الغربية.

15\ 10\2020 صادقت سلطات الاحتلال على مخطط لبناء 3212 وحدة سكنية استيطانية جديدة موزعة على عدد من المستوطنات المقامة على أراضي المواطنين في محافظات الضفة الغربية.

23\ 10\ 2020 أودعت لجنة التنظيم والبناء الإسرائيلية، خارطة هيكلية لإقامة حي استيطاني جديد يتضمن بناء 56 وحدة استيطانية في حي الأشقرية في بلدة بيت حنينا شمال مدينة القدس، بالإضافة إلى شق استيطاني شارع استيطاني جديد من الشرق إلى الغرب باتجاه المتنزه الجديد الذي تمت إقامته في بلدة بيت حنينا.

شهر 11

8\11\ 2020 شرعت مجموعة من المستوطنين بأعمال التجريف ووضع عدد من الخيام على أراضي منطقة راس التين بين قرى المغير وكفر مالك وأبو فلاح- رام الله؛ لإقامة بؤرة استيطانية جديدة.

8\11\2020 قامت قوات الاحتلال في خلة حديدة بين بلدتي قراوة بني حسان وحارس- سلفيت والواقعة بمحاذاة مستوطنة “كريات نتافيم” بتجريف مساحة تقدر ب 58 دونماً بهدف توسيع المستوطنة.

10\11\ 2020 جرفت قوات الاحتلال في أراضي قرية شويكة الواقعة شرق بلدة الظاهرية مساحة من أراضي المواطنين الواقعة بمحاذاة مستوطنة “شيمعة”، وذلك بهدف شق طريق استيطاني.

11\ 11\ 2020 صادقت سلطات الاحتلال في مدينة القدس على بناء 108 وحدة سكنية استيطانية جديدة في مستوطنة “رامات شلومو” المقامة في مدينة القدس.

12\ 11\ 2020 جرفت قوات الاحتلال شرق قرية يانون- نابلس مساحة من الأراضي في محيط البؤرة الاستيطانية “777” بهدف توسيعها.

12\ 11\ 2020 شرعت قوات الاحتلال بشق طريق استيطاني شرق بلدة يطا تمتد من مستوطنة “إفيجال” وصولاً إلى الشارع الالتفافي.

15\ 11\ 2020 طرحت سلطات الاحتلال عطاءات بناء 1257 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة “جفعات همتوس” المقامة جنوب مدينة القدس.

23\11\2020 قامت قوات الاحتلال في شمال شرق قرية راس كركر- رام الله بأعمال التجريف وذلك لمد خط لمياه الصرف الصحي القادمة من المستوطنات المقامة قرب قرية راس كركر.

24\11\2020 شرعت قوات الاحتلال بشق طريق زراعي يصل بين خلتي حسان وعليان الواقعتين شمال بلدة بديا- سلفيت.

30\11\2020 قامت قوات الاحتلال شمال غرب مدينة سلفيت بأعمال التجريف في مساحة تقدر بنحو 50 دونماً من أراضي المواطنين بهدف إقامة بؤرة استيطانية جديدة.

شهر 12

6\12\ 2020 صادقت سلطات الاحتلال في مدينة القدس على مخطط لبناء 9000 وحدة سكنية استيطانية في مستوطنة “عطروت” المقامة شمال مدينة القدس، على حساب أراضي مطار قلنديا.

6\12\ 2020 صادق وزير مواصلات الاحتلال على 4 مشاريع استيطانية جديدة، بحجة تسهيل تنقل المستوطنين، والمشاريع الاستيطانية هي: شارع التفافي اللبن الغربي – بمحافظة رام الله، وشارع مستعمرتي “مودعين – عيليت” – 446، وتطوير حاجز قلنديا العسكري، وتخطيط الشارع بين مستوطنة “آدم” وبلدة حزما في محافظة القدس.

7\12\ 2020 قامت قوات الاحتلال وبرفقتها مهندسون ومساحون بأعمال المسح الهندسي لمساحة تقدر بنحو 35000 دونم من الأراضي الواقعة بين خربة الحمة ومفرق المالح في الأغوار الشمالية.

14\12\2020 قامت قوات الاحتلال قرب مدخل مقبرة اليوسفية في البلدة القديمة بمدينة القدس بأعمال تجريف وهدم درج وسور مقبرة اليوسفية الواقعة قرب باب الأسباط المؤدي إلى المسجد الأقصى، في سياق تنفيذ مخطط “مسار الحديقة التوارتية” داخل المقبرة.

15\12\ 2020 صادقت لجنة التنظيم التابعة لبلدية الاحتلال في مدينة القدس، على مخطط لبناء 8300 وحدة سكنية استيطانية جديدة لأغراض السكن والصناعة والتجارة، ويتضمن المخطط بناء أبراج يصل ارتفاعها إلى 30 طابقاً في المنطقة الممتدة من أراضي قرية بيت صفافا والبقعة والمنطقة الصناعية “تلبيوت” الجديدية وحتى قرية الولجة، ومن المقرر البدء بتنفيذ المشروع في بداية عام 2021 وتستمر الأعمال حتى عام 2040.

17\12\2020 قامت سلطات الاحتلال في مدينة القدس بإعداد البنية التحتية اللازمة لبناء حي استيطاني أعلى منطقة وادي الربابة في حي سلوان بمدينة القدس.

21\12\ 2020 قامت قوات الاحتلال قرب منطقة عين الساكوت في الأغوار الشمالية بوضع سياج سلكي شائك في محيط مساحة من أراضي المواطنين المحيطة في نبع الساكوت، كما وضعت بوابتين حديديتين على مدخل النبع المياه، ومنعت المواطنين من دخوله بحجة أنها محمية طبيعية.

23\12\ 2020 قامت مجموعة من المستوطنين قرب مستوطنة “إيتمار” بتجريف مساحات من أراضي المواطنين في قرية عورتا بهدف توسيع المستوطنة.

29\12\ 2020 شرعت سلطات الاحتلال في مدينة القدس بتنفيذ المرحلة الثانية من مشروع القطار الخفيف على مجمل مسافة بطول 22 كيلو متر، بهدف ربط مدينة القدس المحتلة بشطريها الشرقي والغربي بشبكة مواصلات خاصة بالاحتلال، والتي تبدأ من قرية العيساوية ومستوطنة “التلة الفرنسية” وقرب الجامعة العبرية وصولاً للجزء الغربي من مدينة القدس مروراً في منطقة “تلبيوت” الصناعية إلى قرية بيت صفافا وحتى مستوطنة “جيلو” جنوب غرب مدينة القدس.

29\12\ 2020 شرعت سلطات الاحتلال قرب مدخل شارع الشهداء في البلدة القديمة بمدينة الخليل بأعمال الحفر لبناء وحدات استيطانية على مساحة من الأرض كانت مخصصة كموقف للحافلات حتى صدور أمر عسكري بالاستيلاء عليها، وتحويلها إلى قاعدة عسكريها في أواخر الثمانينيات، حيث إن هذه الأعمال تشمل بنية تحتية وأعمال هندسية؛ لغرض إقامة بناء يشمل جميع المتطلبات لكتيبة قوات الاحتلال التنفيذية في المدينة.

خامسا: مصادرة الأرضي الفلسطينية في الضفة الغربية والقدس خلال العام 2020

بلغت مساحة الأراضي التي صادرها الاحتلال خلال العام 2020 ما يزيد عن 16345 دونما، وقد حول هذه المساحات الكبيرة لصالح المشاريع الاستيطانية، وبالذات مشاريع توسيع المستوطنات، وشق الطرق الالتفافية، وإقامة مواقع استيطانية جديدة، وقد توزعت المساحات المصادرة في المحافظات الفلسطينية كما بينها الجدول المرافق.

جدول: توزيع المساحات المصادرة حسب المحافظات الفلسطينية في العام 2020

المحافظة الفلسطينية المساحات التي تم مصادرتها \ دونم
الأغوار ( طوباس وأريحا) 11202
القدس 2015
بيت لحم 1791
نابلس 550
قلقيلية 460
طولكرم 144
سلفيت 126
الخليل 54
جنين 4
المجموع 16345

وفيما يلي تفاصيل مصادرة الأراضي:

شهر 1

5\1\ 2020 صادرت قوات الاحتلال في قرية جورة الشمعة- بيت لحم نصف دونم من أراضي المواطنين لأغراض عسكرية.

15\1\ 2020 سلمت قوات الاحتلال أوامر عسكرية تقضي بمصادرة نحو 350 دونماً من أراضي المواطنين التابعة لبلدة الخضر وقرية أرطاس- بيت لحم بهدف توسيع شارع 60 الالتفافي.

22\1\ 2020 أصدرت قوات الاحتلال أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة مساحة من أراضي المواطنين التابعة لقرى بورين وتل ومادما، والتي تمتد من جسر قرية مادما وتقع على جانبي الطريق الاستيطاني (بطول 3 كم) المؤدي إلى برج المراقبة العسكري المقام قرب قرية تل بحجة الأغراض العسكرية.

27\1\ 2020 أصدرت قوات الاحتلال أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة مساحات من أراضي بلدتي الشيوخ وسعير- الخليل لصالح توسيع المخطط الهيكلي لمستوطنة “أسفار” المقامة شرق بلدة سعير.

شهر 2

11\2\ 2020 أصدرت قوات الاحتلال أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة عشرات الدونمات من أراضي حوسان ووادي فوكين- بيت لحم لصالح توسيع مستوطنة “سور هداسا” وإقامة منطقة صناعية.

شهر 5

2\5\ 2020 صادرت قوات الاحتلال مساحة تقدر بنحو 140 دونماً من أراضي المواطنين التابعة لقرية عزون عتمة – طولكرم لصالح مشاريع استيطانية مثل إقامة مقبرة للمستوطنين.

27\5\ 2020 أصدرت المحكمة الإسرائيلية في مدينة القدس قراراً بمصادرة قطعة أرض في منطقة وادي الربابة في حي سلوان بمدينة القدس تبلغ مساحتها 1.5 دونم تعود ملكيتها لأهالي الحي بغرض استخدامها مقبرة لليهود.

29\5\ 2020 صادرت قوات الاحتلال بمحاذاة الحاجز العسكري ومستوطنة “موفودوتان” جنوب بلدة يعبد قطعة أرض زراعية مساحتها 3.5 دونم تابعة لبلدة يعبد جنين لغرض مشاريع استيطانية.

شهر 6

10\6\2020  أصدرت قوات الاحتلال الأمر العسكري رقم (هـ/ 1/ 88) والذي يقضي بمصادرة 160 دونماً من الأراضي التابعة لمدينة قلقيلية وبلدتي حبلة والنبي إلياس بحجة الأغراض العسكرية.

30\6\ 2020 سلمت قوات الاحتلال في قرية الجبعة- بيت لحم إخطارات بمصادرة مئات الدونمات من أراضي المواطنين الزراعية وذلك لاستكمال بناء الجدار العنصري العازل.

شهر 7

8\7\2020 أصدرت قوات الاحتلال أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة 3.5 دونم من أراضي المواطنين التابعة لقرية شوفة- طولكرم بحجة الأغراض الأمنية.

8\7\2020 أصدرت قوات الاحتلال أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة قطعة أرض مساحتها 689 مترا مربعا بمحاذاة الشارع الواصل بين بلدتي قراوة بني حسان وبديا- سلفيت لأغراض استيطانية.

12\7\ 2020 أصدرت قوات الاحتلال أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة 1.401 دونم من أراضي المواطنين الزراعية التابعة لقرية ياسوف- سلفيت والواقعة قرب حاجز مفرق زعترة.

20\7\ 2020 صادرت قوات الاحتلال في منطقة العقبان في محيط جبل الفرديس- بيت لحم مساحة من أراضي المواطنين الزراعية تقدر بنحو 700 دونم، وقامت بوضع سياج سلكي شائك في محيطها ونصبت على مدخلها بوابة حديدية، لصالح إقامة مشاريع استيطانية (لإقامة حديقة “هيرودون”).

23\7\ 2020 قامت سلطات الاحتلال في وادي حلوة في حي سلوان بمصادرة قطعة أرض لإقامة طريق للمشاة بين المشروع الاستيطاني “كيدم” وصولاً إلى باب المغاربة وحائط البراق.

29\7\2020 سلمت قوات الاحتلال في قرية رافات- سلفيت أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة 15 دونماً من أراضي المواطنين الزراعية.

شهر 8

3\8\ 2020 صادرت قوات الاحتلال في قرية كيسان – بيت لحم مساحة تقدر بأكثر 200 دونم من أراضي المواطنين بحجة الأغراض العسكرية.

1\8\ 2020 وافقت بلدية الاحتلال في مدينة القدس على خطة لإقامة مجمع تشغيل استيطاني يقع على 90 دونماً في الجهة الشرقية لقرية العيساوية- القدس.

شهر 9

4\9\2020 أصدرت قوات الاحتلال أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة منطقتي خربة دير سمعان ودير قلعة الأثريتين التابعتين لبلدتي دير بلوط وكفر الديك- سلفيت لصالح سلطة الآثار الإسرائيلية.

19\9\2020 أصدرت قوات الاحتلال أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة 803 متر مربع من أراضي المواطنين التابعة لقرية دوما- نابلس بحجة إنشاء منشأة تنقيب عن المياه الجوفية.

23\9\ 2020 سلمت قوات الاحتلال الأمر العسكري رقم (20/ 17/ ت) والقاضي بمصادرة مساحة 3.807 دونم في في البلدة القديمة بمدينة الخليل لأغراض أمنية.

24\9\ 2020 أصدرت قوات الاحتلال الأمر العسكري رقم 20/ 12/ هـ، القاضي بمصادرة مساحة 1639 متراً مربعاً من أراضي المواطنين الزراعية في منطقة خربة غزال التابعة لقرية بردلا في الأغوار الشمالية بهدف توسيع محطة ضخ مياه من بئر ارتوازي في المنطقة يغذي المستوطنات والمعسكرات الإسرائيلية.

 9\9\ 2020 قامت سلطات الاحتلال بتغييرات على بعض الخرائط الهيكلية لصالح توسيع المستوطنات وشق طرق لها في مناطق شرق بيت لحم وبالقرب من قرية نحالين – بيت لحم وبما يؤدي إلى مصادرة عشرات الدونمات من أراضي المواطنين.

شهر 10

9\10\2020 أصدرت قوات الاحتلال أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة أراضي المواطنين في منطقة ظهر صبح التابعة لبلدة كفر الديك- سلفيت لصالح مشاريع استيطانية.

11\10\ 2020 أعلنت سلطات الاحتلال عن تعديل حدود أراضي في قرية عرب التعامرة – بيت لحم بهدف مصادرتها لصالح توسيع حدود مستوطنة “تكوع”.

15\10\ 2020 صادرت قوات الاحتلال11200 دونم لصالح مشاريع استيطانية لإقامة 3 محميات طبيعية (الأولى تقع شرق منطقتي عين الحلوة والفارسية (بين مستوطنتي “مسكيوت” و”روتم”) في الأغوار الشمالية بمحافظة طوباس، والثانية في منطقة دير حجلة، والثالثة قرب مستوطنة “مسوآه” المقامة على أراضي المواطنين جنوب قرية الجفتلك في محافظة أريحا.

26\10\  2020 صادقت سلطات الاحتلال على مخطط هيكلي تفصيلي للاستيلاء على عشرات الدونمات من أراضي قرية بتير – بيت لحم لصالح مشاريع استيطانية.

شهر 11

2\11\2020 صادقت سلطات الاحتلال على خطة مشروع “وادي السيليكون” في منطقة وادي الجوز بمدينة القدس والذي يتم بموجبه مصادرة 2000 دونم من أراضي المواطنين الخاصة.

شهر 12

7\12\ 2020 أصدرت قوات الاحتلال أمراً عسكرياً يقضي بمصادرة مئات الدونمات من أراضي المواطنين في قرى: بورين، مادما، عصيرة القبلية، وجميعها في محافظة نابلس بهدف توسيع مستوطنة “يتسهار”، ولإضافة وحدات استيطانية جديدة، وفتح شارع يخدم المستوطنين.

23\12\2020 وضعت قوات الاحتلال في أراضي المواطنين التابعة لبلدة حبلة أمراً عسكرياً يقضي بتمديد سريان مصادرة الأراضي الواقعة خلف الجدار شمال البلدة لأغراض أمنية وعسكرية.

سادساً: مشاريع القوانين المطروحة في كنيست دولة الاحتلال والمتعلقة بالاستيطان:

مشاريع القوانين هذه والتي بلغ عددها 18 قانونا طُرحت في كنيست دولة الاحتلال تعبر بوضوح عن التصورات المستقبلية للكتل البرلمانية الممثلة للجمهور الصهيوني، هذه المشاريع تمر بثلاث قراءات قبل إقرارها، ومن المتوقع أن يتم إقرار هذه المشاريع التي تسعى لترسيخ سيطرة الاحتلال على أراضي الضفة الغربية وقمع المواطنين الفلسطينيين في غضون الأشهر المقبلة، خصوصا أن الكتل التي طرحتها تمتلك غالبية برلمانية. ونستعرض فيما يلي أبرز مشاريع القوانين المتعلقة بالمشروع الاستيطاني في الضفة الغربية المحتلة والتي طرحت خلال العام 2020:

  • مشروع قانون فرض السيادة على المستوطنات في الضفة

   5 \ 7 \2020  قدمت عضو الكنيست ميخال سيغمان (ليكود) مع النائب ميخائيل ملكيئيلي (شاس) مشروع قانون يقضي بفرض “السيادة الإسرائيلية” على كامل المستوطنات في الضفة الغربية.

  • مشروع قانون لفرض عقوبة الإعدام على من يقتل في “ظروف إرهاب”

   5 \ 7 \2020  قدم عضو الكنيست ميكي زوهر (ليكود) مشروع قانون يقضي بفرض حكم الإعدام على كل من يقتل في “ظروف إرهاب” في الضفة المحتلة، وتم تفصيل هذا القانون ليسري على الفلسطينيين فقط؛ بمعنى أنه لا يسري على يهودي في حال قتل فلسطينيا، لأنه في هذه الحالة يكون مدانا بما يسمى “جرائم الكراهية”، وقد عرّف القانون الإسرائيلي الإرهاب بمن ينشط ضد دولة “إسرائيل”، ويكون الهدف من عمله هو ضرب أمن” إسرائيل”.

  • مشروع قانون يجيز حرية أداء الشعائر الدينية في أي مكان

 5  \ 7 \2020   قدمت عضو الكنيست تماز زاندبرغ (ميرتس) مشروع قانون يجيز لكل شخص الصلاة في كل مكان يشعر نحوه بانتماء، وأن يتم احترام جميع التيارات الدينية في أماكن العبادة، ورغم أن مقدمة القانون محسوبة على تيار “اليسار الإسرائيلي”، إلا أن هذا القانون سيضفي الشرعية القانونية على اقتحامات المستوطنين للأماكن الدينية الإسلامية كالمسجد الأقصى ولعشرات المقامات الإسلامية في الضفة الغربية.

  • مشروع قانون بشأن “سكان غور الأردن” الذين ليسوا مواطنين إسرائيليين

14 \ يوليو 2020\  قدمت عضو الكنيست شيران هسكيل (ليكود) مشروع قانون بشأن مكانة الفلسطينيين أهالي منطقة غور الأردن بعد فرض “السيادة الإسرائيلية” على الغور. ويقضي مشروع القانون بأنه فور فرض السيادة يتم منح القاطنين في منطقة غور الأردن الذين هم ليسوا موطنين إسرائيليين وثيقة مقيم مؤقت لمدة خمس سنوات.

  • مشروع قانون فرض السيادة على غور الأردن وسائر المستوطنات

 14\7\2020 قدمت عضو الكنيست ماي غولان (ليكود) مشروع قانون يقضي بفرض “السيادة الإسرائيلية” على منطقة غور الأردن وشمال البحر الميت وسائر مستوطنات الضفة الغربية.

  • مشروع قانون فرض السيادة على غور الأردن

14 \ 7 \ 2020  قدم عضو الكنيست يوآف كيش (ليكود) مشروع قانون يقضي بفرض “السيادة الإسرائيلية” على منطقة غور الأردن في الضفة الغربية المحتلة.

  • مشروع قانون يحظر توثيق نشاط جنود الجيش الإسرائيلي

 14 \ 7 \ 2020  قدمت عضوة الكنيست ميخال سيغمان (الليكود) ومعها ميخائيل ملكيئيلي (شاس) مشروع قانون يحظر تصوير جنود الجيش الإسرائيلي على أيدي أفراد خلال قيامهم بمهمات، وهو ما يعني إطلاق يد جنود الاحتلال في انتهاك حقوق المواطنين الفلسطينيين بدون أي رادع.

  • مشروع قانون فرض السيادة على غور الأردن 1

14 \7\ 2020  قدم عضوا الكنيست: ايتي شطريت وطالي فلوسكوف (ليكود) مشروع قانون يقضي بفرض “السيادة الإسرائيلية” على منطقة غور الأردن في الضفة الغربية المحتلة.

  • مشروع قانون فرض السيادة على غور الأردن 2

14 \7\ 2020  قدم عضو الكنيست عوديد فورير (يسرائيل بيتينو) مشروع قانون يقضي بفرض “السيادة الإسرائيلية” على منطقة غور الأردن في الضفة الغربية المحتلة، وشارك في مبادرة هذا القانون ثلاثة نواب من الكتلة ذاتها: أفيغدور ليبرمان رئيس الحزب، ويفغيني سوبا، وأليكس كوشنير.

  • مشروع قانون فرض السيادة على المستوطنات والمنطقة (ج)

15 \7 \2020   قدم عضو الكنيست بتسلئيل سموتريتش (يمينا) ومعه النائب حاييم كاتس (ليكود) وكلاهما رئيسا اللوبي البرلماني لأجل أرض إسرائيل، مشروع قانون تفصيلي يقضي بفرض “السيادة الإسرائيلية” على المستوطنات ومناطق نفوذها وعلى مناطق “ج” في الضفة الغربية المحتلة، وتم تخصيص البند الأول للتعريفات الاسمية في القانون.

  • طرد عائلات مقاتلين فلسطينيين

22 \ 7 \2020  قدمت عضو الكنيست أييليت شكيد (يمينا) ومعها النائبان من الكتلة ذاتها أوفير سوفير ومتان كهانا مشروع قانون يقضي بطرد عائلات المقاتلين الفلسطينيين.

  • قانون يهدف لمصادرة أراض وقفية استؤجرت لأغراض البناء

22\ 7 \2020  قدم النائب ميكي ليفي من كتلة “يوجد مستقبل-  تلم”، مشروع قانون يدعو إلى مصادرة أراض وقفية كانت قد استأجرتها مؤسسات حكومية “إسرائيلية”، أو مؤسسات تابعة للحركة الصهيونية من الكنائس، وذلك في حال قامت قيادة الكنائس ببيع هذه الأراضي لطرف ثالث يتملكها فعليا بعد انتهاء فترة استئجار الأراضي.

  • مشروع قانون لضم غور الأردن وشمال البحر الميت وصحراء جنوب الضفة

29 \7\ 2020  قدم النائب ميكي زوهر من كتلة “الليكود” مشروع قانون يقضي بفرض “السيادة الإسرائيلية” على مناطق غور الأردن وشمال البحر الميت وصحراء جنوب الضفة.

  • مشروع قانون يمنع سجن جنود قتلوا فلسطينيين خلال أدائهم العسكري

13 \ 8 \2020   قدم النائب عوديد فورير من كتلة “إسرائيل بيتنا” مشروع قانون يمنع فرض السجن على أي جندي يقتل فلسطينيا خلال أدائه العسكري، بل يتم فرض ستة أشهر عمل عسكري إلزامي في حال كان القتل مناقضا للتعليمات.

  • مشروع قانون يفرض استفتاء شعبيا على كل قرار حكومي بتسليم أراض في محيط أي مستوطنة في الضفة “لجهة غريبة”

27 \ 8 \ 2020   قدم النائب تسفي هاوزر من كتلة “طريق البلاد” مشروع قانون يفرض على الحكومة أن تجري استفتاء عاما في” إسرائيل” في حال قررت تسليم أي جزء من أراض تقع في محيط مستوطنة في الضفة المحتلة إن كان ذلك لفترة دائمة أو موقتة.

  • مشروع قانون لمصادرة الأراضي القائمة عليها المستوطنات

1 \ 9\ 2020   قدمت النائبة ميخال سيغمان من كتلة “الليكود” مشروع قانون يقضي بمصادرة الأراضي الفلسطينية بملكية خاصة التي أقيمت عليها مستوطنات.

  • مشروع قانون لإعادة بناء المستوطنات في أقصى شمال الضفة

1 \ 9 \ 2020   قدم عضوا الكنيست: ميكي زوهر “الليكود” وبتسلئيل سموتريتش “كتلة يمينا” المعارضة مشروع قانون يقضي بتعديل قانون ما تسمى “خطة الفصل” الذي أقره الكنيست في العام 2004 لإخلاء المستوطنات في قطاع غزة وشمال الضفة الغربية في صيف 2004، وهو ما سيسمح بإعادة الاستيطان في منطقة جنين في أربع مستوطنات.

  • مشروع قانون يلغي الإدارة المدنية في الضفة وتحل محلها الوزارات الإسرائيلية

9 \ 9 \ 2020   قدم النائب بتسلئيل سموتريتش من كتلة “يمينا” ومعه 19 نائبا من كتل اليمين الاستيطاني مشروع قانون يقضي بإلغاء “الإدارة المدنية” في الضفة الغربية المحتلة، لتحل محلها الوزارات الإسرائيلية، وهو مشروع قانون يفرض ضمنا ما تسمى “السيادة الإسرائيلية” على الضفة الغربية.

 

 

[1] هذا العدد لا يشمل تدمير الأضرار الكبيرة التي لحقت بمدرسة تابعة للأونروا و22 منزلا فلسطينيا في قطاع غزة عبر استهداف المناطق المجاورة لها بالقصف الجوي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق