موسوعة النخبة الفلسطينية

نافذ عزام

 ولد نافذ رشاد عزام في مدينة رفح عام 1958م، لعائلة فلسطينية تعود أصولها إلى بلدة الفالوجة المهجرة جنوب فلسطين، وهو متزوج وله خمسة أولاد وبنتان. درس المرحلتين الأساسية والثانوية في مدارس مدينة رفح، وحصل على الثانوية العامة من مدرسة بئر السبع في ذات المدينة، والتحق بجامعة الزقازيق في مصر لدراسة الطب.

 انتمى عزام للحركة الإسلامية أثناء دراسته في مصر في سبعينات القرن الماضي، والتقى هنالك بفتحي الشقاقي وغيره من الإسلاميين الحركيين، ونشط في صفوف الطلبة الفلسطينيين والمصريين، وكان ضمن تنظيم الطلائع الإسلامية (مجموعة طلابية فلسطينية ذات مرجعية إسلامية)، ونشط في الكتابة في مجلة “المختار الإسلامي” وبعض النشرات.

شارك في تأسيس حركة الجهاد الإسلامي عام 1981، ونشط في تخطيط وتنفيذ فعالياتها ضد الاحتلال الصهيوني خاصة أثناء الانتفاضة الأولى عام 1987، وأصبح ناطقًا باسمها، وانتخب عضوًا في مكتبها السياسي لأكثر من دورة تنظيمية، آخرها عام 2018، وقد تردد اسمه باعتباره أحد المرشحين لخلافة أمين عام الحركة السابق رمضان عبد الله شلح بعد وفاته في حزيران 2020.

يلقي عزام المحاضرات ويخطب في المهرجانات الجماهيرية، وله حضور في وسائل الإعلام، حيث يستضاف في حوارات على الفضائيات وفي الإذاعات الفلسطينية والعربية، وله الكثير من التصريحات التي تعبر عن مواقف حركة الجهاد الإسلامي على مختلف الصعد.

عانى عزام أثناء مسيرته النضالية؛ حيث اعتقلته السلطات المصرية بعد حادثة اغتيال السادات عام 1981 مدة عشر أشهر ونصف، وحرمته من إكمال تعليمه الجامعي، ورحَّلته من مصر إلى قطاع غزة، كما استدعته مخابرات الاحتلال عدة مرات، واعتقلته أول مرة عام 1983 مدة ستة أشهر، وبعد خروجه من السجن بمدة قصيرة تم اعتقاله لمدة سبع سنوات، وتكرر اعتقاله بعد ذلك مرات عديدة، وتعرض منزله للهدم إثر قصفه من قبل طائرات الاحتلال الصهيوني عام 2014.

المصادر والمراجع:

  1. عبد الهادي، مهدي. “فلسطينيون”. القدس: الجمعية الفلسطينية الأكاديمية للشؤون الدولية،

ط2، 2011.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق