موسوعة النخبة الفلسطينية

عبد المجيد الزير

ولد عبد المجيد عبد الحليم الزير في الثالث من حزيران / يونيو عام 1928، وهو متزوج وله خمسة أولاد وثلاث بنات. درس المرحلة الأساسية في مدرسة الفتح الإسلامية الابتدائية في الخليل، والثانوية في الكلية الإبراهيمية في القدس، وتخرج منها عام 1947، وأنهى البكالوريوس في الطب من كلية الطب “القصر العيني” في جامعة القاهرة في مصر عام 1957، والماجستير في الصحة العامة من جامعة نورث كارولينا North Carolina State University  في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1965، وهو من أوائل الأطباء في الخليل الذين حصلوا على درجة الماجستير. عمل مدرسًا في المدارس الحكومية، وبعد تخرجه من كلية الطب، عُيِّن طبيبًا في مديرية صحة الخليل، حيث كان فيها طبيبان فقط وهو ثالثهم، وكان مديرًا عامًّا لمديرية صحة الخليل بين عامي (1966-1988)، وقد تمكَّن خلال تلك الفترة من افتتاح 37 مركزًا صحيًا.

بدأ الزير حياته متدينًا، وحضر محاضرات القيادي الإخواني سعيد رمضان في أربعينيات القرن الماضي التي كان يلقيها في فلسطين، وانضم لجماعة الإخوان المسلمين في النصف الثاني من خمسينيات القرن الماضي، وانخرط في نشاطاتها التوعوية والدعوية، والتقى بقادتها في مصر مثل الهضيبي والتلمساني وسيد قطب والقرضاوي، وكان ضمن أسرة إخوانية “خلية تنظيمية” في الخليل تدعى أسرة عثمان بن عفان.

تدرج في المسؤوليات داخل جماعة الإخوان؛ فكان عضو المكتب الإداري العام للجماعة، ومسؤول الإخوان في الخليل، وكان من مرشحي الإخوان المسلمين في الانتخابات البرلمانية عام 1962 مع الدكتور حافظ عبد النبي، وقد تواصل معه إخوان غزة بعيد حرب عام 1967، واستمر في نشاطاته مع الإخوان حتى عام 1976.

نشط الزير على المستوى المؤسساتي؛ فشارك في إنشاء عددٍ من المؤسسات الخدمية والإغاثية منها الجمعية الخيرية الإسلامية في الخليل، والتي كان عضوًا في هيئتها الإدارية ونائب رئيسها بين عامي (1966-1975)، كما ساهم في تأسيس رابطة الجامعيين في الخليل، وكان عضوًا في المجلس الأعلى للأوقاف الشؤون والمقدسات الإسلامية بين عامي (1987-1994).

اختير الزير عضوًا في هيئة الدفاع الوطني في الخليل قبيل حرب عام 1967، ونشط في دعوة الناس للثبات في المدينة وعدم الهجرة في أعقاب حدوث النكسة، وكان رئيسًا لبلدية الخليل بين عامي (1986-1994)، وقد أشرف خلال ذلك على عددٍ من المشاريع الحيوية في المدينة، وركَّز على الجانب التعليمي، حيث افتتح عددًا من المدارس كالمدرسة الصناعية عام 1988.

توفي عام 2017.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى