شؤون إسرائيليةمقالات

حزب الليكود والحكومة الإسرائيلية… في قبضة الدكتاتور

تميزت الساحة السياسية والحزبية الإسرائيلية منذ تأسيس إسرائيل، بوجود شخصيات سياسية مؤثرة، كان لها دور واضح في تشكيل وبلورة سياسة الدولة، وكاريزما عالية في تقوية أحزابها وتأمين حصة كبيرة لها من المقاعد في الانتخابات البرلمانية. في مقدمة هؤلاء بن غوريون أول رئيس حكومة إسرائيلية، ومناحم بيجن أول رئيس حكومة من اليمين، وصولاً إلى بنيامين نتنياهو الذي يعتبره البعض آخر ملوك إسرائيل وآخر رئيس للحكومة قبل قدوم المخلص (هكهان، 2015)، حيث استطاع أن يقود الليكود "التكتل" إلى الانتصار في أربع جولات انتخابية، وأن يقترب من 10 سنوات في رئاسة الحكومة، وهي مدة زمنية لم يبلغها إلا بن غوريون. هذه الحقيقة دفعت العديد من النقاد إلى اتهام نتنياهو باتباع سياسة دكتاتورية للحفاظ على وجوده السياسي.

بنيامين نتنياهو… حياته السياسية

ولد بنيامين نتنياهو عام 1949 في مدينة تل أبيب، ولكنه عاش فترة صباه متنقلاً بين القدس والولايات المتحدة الأمريكية (وردي، 1997). وبعد أن أنهى دراسته المتوسطة، خدم بنيامين نتنياهو في جيش الاحتلال، حيث شارك في العديد من العمليات، لكنه لم يصل إلى مراتب متقدمة في الجيش وأنهى خدمته العسكرية عام 1972 (وردي، 1997).

بعد أن أنهى خدمته في الجيش عاد نتنياهو إلى الولايات المتحدة حيث أنهى دراسة الماجستير في إدارة الأعمال ثم عمل في شركة خاصة، ثم أصبح سفيرًا لإسرائيل في الأمم المتحدة بين سنوات 1984- 1988 (اورن، 2015). وقد تميز بالقدرة الإعلامية، واستطاع أن يقنع الأمم المتحدة بفتح وثائق تتعلق بجرائم الحرب النازية ضد اليهود (نتنياهو، 2016).

في عام 1988 خاض نتنياهو انتخابات الكنيست على قائمة الليكود، وفي انتخابات عام 1992، وبعد هزيمة كتلة الليكود التي كان نتنياهو رقم 6 على قائمتها، استقال يتسحاق شامير من رئاسة حزب الليكود، واستطاع بنيامين نتنياهو الوصول إلى رئاسة الحزب، متفوقًا على كل من ديفيد ليفي وبيني بيجن وموشيه كتساف، وكانت النتائج مفاجئة لغالبية المراقبين (وردي، 1997)، حيث لم يكن نتنياهو وقتها قد بلغ 43 من عمره، إضافة إلى أنه كان حديث عهد بالليكود.

وفي انتخابات رئاسة الحكومة عام 1996، والتي كانت تجري وقتها عبر الانتخاب المباشر من قبل الناخبين، استطاع بنيامين نتنياهو أن يتفوق على شمعون بيرس، رغم أن كل استطلاعات الرأي كانت ترجح فوز بيرس وبفارق 5% على الأقل، ورغم الدعم الواضح من قبل الرئيس الأمريكي بيل كلنتون لبيرس في تلك الانتخابات (بنحورين، 2004). وبعد ثلاث سنوات هُزم نتنياهو في الانتخابات العامة عام 1999 أمام مرشح حزب العمل آنذاك إيهود باراك، مما دفعه لاعتزال السياسة حتى عام 2005، ليعود بعدها إلى حزب الليكود ويصبح وزيرًا للمالية، ثم يترشح لرئاسة الحزب عام 2005 ويتفوق على بقية المرشحين، ومنذ ذلك التاريخ حافظ على تفوقه في رئاسة حزب الليكود ولم يهزم في أي انتخابات داخلية (سيجل، 2015). ورغم حلول الليكود في المركز الثاني في انتخابات عام 2009 إلا أن نتنياهو استطاع تشكيل الحكومة بعد أن دعمته أغلب الأحزاب، ليبقى رئيسًا للوزراء منذ ذلك التاريخ إلى يومنا هذا. 

وواجه نتنياهو انتقادات لاذعة بسبب نقص خبرته العسكرية والتي تمثلت بفشله في إدارة الحرب الإسرائيلية على غزة، حيث شكل مجلسًا وزاريًا مصغرًا ذا خلفية عسكرية وأمنية ضعيفة، ليعلل المراقبون ذلك بأنه يرغب في مجلس يستطيع السيطرة عليه دون الاعتراض على قراراته (تيبون، 2015). وقد ظهر شعور نتنياهو بالنقص بسبب قلة خبرته العسكرية عندما قام بنشر صور له على  الفيسبوك ليؤكد على خبرته العسكرية، كرد على النقد الموجه إليه بعد استخدامه منظارًا عسكريًا بالطريقة الخاطئة، حيث انتشرت صورته على وسائل الإعلام في تشرين الأول 2010 (معاريف، 2015).

الإمساك بكامل الخيوط داخل الليكود

يسعى بنيامين نتنياهو إلى السيطرة الدائمة على كل مفاصل حزب الليكود، من خلال العديد من الوسائل والأدوات، وقد وجهت له اتهامات بالقضاء على الديمقراطية داخل الحزب (كنج، 2014). فقد قام نتنياهو بالعديد من الخطوات المصيرية خلافًا لرأي الأغلبية، متسلحًا بأنه المرشح الأفضل لليكود في ظل فقدان البديل، مثلما قام بالتحالف مع حزب إسرائيل بيتنا "إسرائيل بيتينو"، والنزول في قائمة مشتركة في انتخابات 2013، حيث اعتبرت هذه الخطوة خدمة لمصالح نتنياهو وليس لمصلحة الحزب (كنج، 2014).

كذلك عمل بنيامين نتنياهو على تقديم الشخصيات وفق رغباته الخاصة ووفق ما يتناسب مع طموحاته في السيطرة على الحزب. فبعد إبعاد العديد من الأقطاب البارزة، والتي كان لها شعبية مرتفعة داخل الحزب، كجدعون ساعر الذي استقال من الحياة السياسية بعد أن توصل لقناعة أن نتنياهو سينغص عليه حياته (دروكر، 2014)، توصل بنيامين نتنياهو لاتفاق مع قطب بارز وهو إسرائيل كاتس، من أجل تقوية تيار الرجلين داخل الحزب وإجراء تعيينات لمقربيهما (كارني و أزولائي، 2014).

إضافة إلى ذلك، عمل نتنياهو، وخلافًا لقواعد الحزب، على تحديد مواعيد الانتخابات الداخلية بما يضمن له الاستمرار في رئاسة الحزب مثلما حدث في نهاية عام 2015. فبالرغم من أن بنيامين نتنياهو استطاع إبعاد أغلب منافسيه الأقوياء من المشهد الليكودي، إلا أنه كان يشعر دائمًا بالقلق والخوف المستمر على موقعه في رئاسة الحزب، وهذا ما يفسر تقديمه موعد الانتخابات الداخلية للحزب كلما شعر بنصف أو ربع تحرك (سيجل، 2015)، مما يفسح المجال لأن ينافس نفسه داخل الحزب مبعدًا أي مرشح ذي حظوظ من التنافس (ازولاي، 2016). لقد واجه نتنياهو اتهامات قوية من داخل الحزب بأنه قدم الانتخابات خوفًا من مواجهة مرشحين أقوياء كجدعون ساعر يستعدون للمنافسة في المستقبل القريب (بن كسبيت، 2015). 

التعامل الحكومي واستغلال انعدام الخيارات

على المستوى الحكومي، واجه بنيامين نتنياهو الكثير من الاتهامات، وفي مقدمتها سعيه لأن يسيّر الحكومة وفق رغباته الشخصية، وبما يضمن له إقرار ما يريد من قرارات، حتى لو تطلب الأمر إمساكه ببعض الوزارات مؤقتًا، كما حدث في مسألة تغيير قوانين تعيين القضاة، والمصادقة على صفقة الغاز التي تحتاج إلى مصادقة وزير الاقتصاد حينها أريه درعي، والذي انتقل من وزارة الاقتصاد بسبب رفضه التوقيع على صفقة الغاز، وبذلك يفسح المجال أمام نتنياهو للمصادقة على القرارات بصفته وزيرًا مؤقتًا للاقتصاد (فارتر، 2015)، ولتكن هذه الفرصة الوحيدة من أجل أن تمر الصفقة في ظل رفض الغالبية لها (الون، 2015). وهكذا واجه نتنياهو دعوى أمام محكمة العدل العليا الإسرائيلية بأنه يخالف القوانين الأساسية، كونه يمسك بأربع وزارات إضافة إلى رئاسة الحكومة (براينر، 2015).

إضافة إلى ذلك، أقر نتنياهو بعض الإجراءات التي تتعلق بجلسات الحكومة، أظهرت أنه يتعامل كالمعلم مع تلاميذه، فقد قلص فترة كلام كل وزير في البداية إلى ثلاث دقائق وبعدها إلى دقيقة واحدة، ليواجه تهمًا بأنه لا يريد الاستماع لوجهات نظر مخالفة (ايخانار، 2015).

على صعيد آخر، صنفت المنظمات الحقوقية، اليسارية تحديدًا، بنيامين نتنياهو بالدكتاتوري في إسرائيل، وذلك بعد اقتراح قانون يقضي بعدم إعفاء المنظمات والجمعيات التي تتابع تصرفات الجيش وتدعو للمقاطعة من الضريبة (وولف، 2011).

تسلط نتنياهو الأبرز كان في ساحة تشكيل الائتلافات وعدم الالتزام بالاتفاق الائتلافي مع العديد من الأحزاب، مستغلاً عدم وجود خيارات أمام شركائه الائتلافيين. فعند تشكيل حكومته الثالثة عام 2013، توصل بنيامين نتنياهو إلى اتفاق واضح مع حزب يوجد مستقبل "يش عتيد"، يقضي بمنح زعيمه يائير لبيد وزارة المالية، وتمكينه من تنفيذ برنامجه الاجتماعي (ازلاي، 2013)، ثم يكتشف لبيد بعدها أنه وقع في الفخ، فلم يستطع الرجل تحقيق وعوداته، خاصة 0% ضريبة لسكن الأزواج الشابة. فرغم المصادقة عليها من اللجان المعنية، والاتفاق عليها سابقًا بين زعيمي الحزبين، إلا أن نتنياهو رفضها في آخر لحظة (بسوك، 2014).

ولم يسلم موشيه كحلون زعيم حزب كلنا "كولانو" من غدر نتنياهو، فبعد تشكيل الحكومة عام 2015، واتفاق زعيمي الحزبين على تنفيذ وعود كحلون الانتخابية بعدم رفع الضرائب وتحقيق برنامج اجتماعي، سقط كحلون وفق تعبير الكثيرين في الفخ، ووجد نفسه ملزمًا برفع الضرائب (خورش، 2015). وبعد استطلاعات الرأي التي أظهرت شعور المواطن الإسرائيلي بالإحباط، وتوقعت خسارة كحلون نصف مقاعده في أي انتخابات جديدة، بدا واضحًا شعور كحلون بالإحباط (موخوت، 2015). وسقط كذلك كحلون في فخ نتنياهو فيما يتعلق بصفقة الغاز، مظهرًا ندمًا واعتذارًا على تخييبه أمل الكثيرين (جليكو، 2015).

ختامًا، يدرك بنيامين نتنياهو أنه الخيار الأفضل لليكود حاليًا، حيث أنه المرشح الأبرز يمينيًا، والذي يستطيع أن يقود الليكود لأكبر عدد ممكن من المقاعد، إضافة إلى قدرته على إقناع الأحزاب اليمينية الأخرى بدخول أي حكومة ائتلافية بقيادة الليكود، من هنا استغل بنيامين نتنياهو حاجة الليكود الماسة لوجوده رئيسًا للحزب، فعمل كل ما بوسعه من أجل الإطاحة بالأقطاب الليكودية البارزة، كجدعون ساعر وموشيه كحلون، لينفرد بالزعامة وحيدًا دون وجود شخصيات كاريزمية قد تؤثر في قراراته.

على المستوى الحكومي، تفاوت تعامل بنيامين نتنياهو مع شركائه، ما بين فرض كامل إرادته على بعضها والخضوع للبعض الآخر. فقد دفع نتنياهو بعض شركائه كحزب كلنا "كولانو" وحزب البيت اليهودي "هبايت هيهودي" إلى الاستسلام لأغلب قراراته، وإن كان بعضها خلافًا للاتفاق الائتلافي، وبطريقة ابتزازية واضحة. لقد تمكن نتنياهو من تحقيق ذلك لعدة أسباب، منها إدراك نتنياهو، وبناء على استطلاعات الرأي، أن تلك الأحزاب تعي أن انهيار الائتلاف الحكومي ليس في صالحها، إضافة إلى إدراك تلك الأحزاب أن نتنياهو استطاع من خلال سياسته أن يظهر كل مكامن الضعف فيها، كذلك قناعة تلك الأحزاب أن الخيار اليميني لن يكون إلا بوجود الليكود ونتنياهو.

 وعلى النقيض من ذلك، لم يستطع نتنياهو أن يفرض مواقفه على الأحزاب الدينية "الحريديم"، حيث أن تلك الأحزاب لا تخشى من فض الائتلاف الحكومي بسبب شعورها بازدياد شعبيتها، واستعدادها للمشاركة في حكومات غير يمينية، وهذا ما استدعى تسيبي ليفني زعيمة حزب الحركة "هتنوعا"، وأفيجدور ليبرمان زعيم حزب إسرائيل بيتنا "يسرائيل بيتينو"، إلى اتهام نتنياهو بأنه خضع للأحزاب الدينية في عدم نقاش التزام عناصرها بالخدمة العسكرية الإجبارية. (شومفلبي، 2015). 

المراجع 
مئير هكهان. (24 أذار, 2015). بنيامين نتنياهو كتسفوي روش ممشلات يسرائيل هاخرون لفني همسيخ( نتنياهو اخر رئيس وزراء لاسرائيل قبل المسيح). تم الاسترداد من كي لهي هملوخا: 
http://sod1820.co.il/בנימין-נתניהו-הוא-כצפוי-ראש-ממשלת-ישרא/
رونيت وردي. (1997). تأليف بيبي مي اتا ادوني روش هممشلا ( بيبي من انت سيدي رئيس الوزراء) (صفحة 98). تل ابيب: هوتسات كيتر.
امير اورن. (24 فبراير, 2015). ام نتنياهو باميت حراد لبيتحون،هو هيا حوتر لهتنعروت ايران مهسمدات يسرائيل بهسكيم هجرعين(اذا نتنياهو حقا اهتم بالامن، كان سيسعى لنكث ايران تدمير اسرائيل باتفاق النووي ). تم الاسترداد من هارتس: http://www.haaretz.co.il/.premium-1.2574163
بنيامين نتنياهو. (2016). بنيامين نتنياهو. تم الاسترداد من لكسكون هكنيست: http://main.knesset.gov.il/About/Lexicon/Pages/natanyahu.aspx
يتسحاك بنحورين. (5 آب, 2004). دنيس روس حوشف: هتوخنيت شل كلنتون لهتسلات بيرس ( دنيس روس يكشف: خطة كلنتون لانقاض بيرس). تم الاسترداد من يديعوت احرونوت: http://www.ynet.co.il/articles/0,7340,L-2958513,00.html
عميت سيجل. (26 أيلول, 2015). بيرميدات هشليتا شل نتنياهو ( الية سيطرة نتنياهو). تم الاسترداد من موقع عميت سيجل: 
http://www.amitsegal.co.il/כללי/פירמידת-השליטה-של-נתניהו-או-מדוע-באמת/
امير تيبون. (19 أيار, 2015). سوف لعيموتيم؟ نتنياهو هتخدش بكبينيت نوخ فخسير تكديم ( نهاية للمواجهة: نتنياهو اختار مجلس وزاري مصغر مريح وعديم الخبرة ). تم الاسترداد من واللا: http://news.walla.co.il/item/2855883
معاريف. (20 تشرين أول, 2015). نتنياهو عونيه ليديعوت احرونوت:"يش لي نسيون عم همشكفوت" ( نتنياهو يرد على يديعوت احرونوت: "يوجد لي خبرة في استخدام المنظور ). تم الاسترداد من معاريف: http://www.nrg.co.il/online/1/ART2/732/679.html
عوفير كنج. (22 تشرين أول, 2014). هام مركاز هليكود ميتسيج ات بوخري هليكود ( هل مركز الليكود يمثل ناخبي الليكود ). تم الاسترداد من هبلوج: http://www.talschneider.com/2014/10/22/oferkenig/
ربيب دروكر. (17 أيلول, 2014). بريشات جدعون ساعر ( استقالة جدعون ساعر ). تم الاسترداد من ربيب دروكر: http://drucker10.net/?p=2371
يوفال كارني، و موران أزولائي. (18 تشرين أول, 2014). احري بريشات ساعر: هديل شل نتنياهو وكاتس لهشتلطوت عل هليكود ( بعد استقالة ساعر: صفقة نتنياهو وكاتس للسيطرة على الليكود). تم الاسترداد من يديعوت احرونوت: http://www.ynet.co.il/articles/0,7340,L-4580296,00.html
موران ازولاي. (11 شباط, 2016). يش برايمرز بليكود نتنياهو نجد بتك لبان ( يوجد انتخابات في الليكود، نتنياهو ضد الورقة البيضاء). تم الاسترداد من دعوت احرونوت: http://www.ynet.co.il/articles/0,7340,L-4751445,00.html
بن كسبيت. (20 أيلول, 2015). محتاف تاحت هيش مدوع نتنياهو مكديم ات هبرايمرز ( اختطاف تحت النار، لماذا نتياهو يقدم انتخابات رئاسة الليكود). تم الاسترداد من معاريف: http://www.maariv.co.il/journalists/journalists/Article-518399
يوسي فارتر. (28 تشرين الثاني, 2015). هسيبور هموزار شل روش هممشلا، شكيد فدرعي ( القصة الغريبة لرئيس الوزراء شكيد ودرعي ). تم الاسترداد من ذ ماركر: http://www.themarker.com/news/politics/1.2786500
امير الون. (17 أيلول, 2015). نتنياهو حتام عل متفيه هجاز، زي هسيخوي هيخيد ( نتنياهو وقع على صفقة الغاز هذا الامل الوحيد). تم الاسترداد من يديعوت احرونوت: http://www.ynet.co.il/articles/0,7340,L-4740570,00.html
يهوشع براينر. (10 تشرين ثاني, 2015). بجاتس نيجد كهونات نتنياهو باربع تفكيدي سار ( دعوى ضد نتنياهو بسبب امساكه باربع ملفات وزير ). تم الاسترداد من والا: http://news.walla.co.il/item/2905378
ايتامار ايخانار. (22 تشرين ثاني, 2015). هستوفر شل نتنياهو دكا لكل سار ( ساعة توقيت نتنياهو، دقيقة لكل وزير). تم الاسترداد من يديعوت احرونوت: http://www.ynet.co.il/articles/0,7340,L-4729506,00.html
بناحس وولف. (30 تشرين ثاني, 2011). زاعم بسيمول عل هجبلات هميمون ( غضب عند اليسار بسبب تقليص التمويل). تم الاسترداد من والا: http://news.walla.co.il/item/1881562
مورن ازلاي. (15 آذار, 2013). يش ممشلا، لبيد فبنت حتموا عل هسكيم كولتسيوني ( يوجد حكومة لبيد وبنت وقعوا على ائتلاف حكومي). تم الاسترداد من يديعوت احرونوت: http://www.ynet.co.il/articles/0,7340,L-4356894,00.html
تسابي زراحيا وموتي بسوك. (15 أيلول, 2014). نتنياهو مبعير مشبار كولتسيوني، هوري لهكفي ات حوك ماعم 0 ( نتياهو يشعل ازمة ائتلافية، امر بتجميد قانون 0%ضريبة ). تم الاسترداد من هارتس: http://www.themarker.com/news/1.2433743
هدار خورش. (11 حزيران, 2015). از ما ام كحلون هبتيح شلو يعلي ميسيم ( اذا ماذا ان كان كحلون قال انه لن يرفع الضرائب). تم الاسترداد من والا: http://finance.walla.co.il/item/2862684
ماجر موخوت. (5 أيلول, 2015). لاما كحلون تسونح بسكريم ( لماذا كحلون يتراجع في استطلاعات الرأي ). تم الاسترداد من عروتس 20: http://www.ynet.co.il/articles/0,7340,L-4734674,00.html
هداس جليكو. (8 آب, 2015). كحلون ايخزبيت كاما انشيم بمتفي هجاز تسار لي عل كاخ ( كحلون: احبطت العديد من الاشخاص بسبب صفقة الغاز آسف على ذلك). تم الاسترداد من كلكليست: http://www.calcalist.co.il/local/articles/0,7340,L-3666410,00.html
اتيلا شومفلبي. (9 تشرين ثاني, 2015). ليبرمان عل حوك هجوس،"هليكود نخناع لحريديم" ( ليبرمان على قانون التجنيد" الليكود خضع للحريديم"). تم الاسترداد من يديعوت احرونوت: http://www.ynet.co.il/articles/0,7340,L-4723057,00.html

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى