النخبة الفلسطينية

يوسف الشوملي

ولد يوسف حسين الشوملي في السادس عشر من يناير/كانون الثاني عام 1960 في مدينة بيت ساحور، لأسرة مهجرة من قرية عسلين غرب القدس، وهو متزوج ولديه خمسة أبناء. حصل على شهادة الدبلوم في المحاسبة عام 1981. عمل في مجال التدفئة والتكييف بين أعوام (1993-2000).

تأثر الشوملي بالأداء الوطني للجبهة الشعبية؛ فانخرط في صفوفها، وتفرغ للعمل النضالي في إطارها منذ سبعينيات القرن الماضي، وارتقى في مراتبها التنظيمية حتى أصبح عضوًا في لجنتها المركزية. اعتقله الاحتلال أول مرة عام 1973 إثر مشاركته في مظاهرة لطلبة المدارس، ثمَّ توالت اعتقالاته، وحاول الاحتلال اغتياله في ثمانينيات القرن الماضي إبان محاولاته فرض مشروع روابط القرى، كما مُنعه من السفر.

يعتقد الشوملي بأن القضية الفلسطينية ستحل قريبا، ويرى بأن الشعب الفلسطيني سيثور في أقرب فرصة بعد معرفته لحقيقة مشروع التسوية، ولن يقبل بهذا الوضع، ولن يقف شيئًا في وجه ثورته.

يعارض الشوملي اتفاق أوسلو، ويرى فيه خطرًا على القضية الفلسطينية، ويدعو إلى الاستمرار في المقاومة، ورفع الروح المعنوية للشعب الفلسطيني وإعادته للقيام بدوره الوطني، ويعتقد بأن الانقسام الداخلي هو أخطر ما مر على الشعب الفلسطيني، ويتحمل مسؤوليته طرفا الانقسام، حيث لكل فصيل منهما مشروعه الخاص ومصالحه الضيقة، ويؤكد أن من حق الشعب الفلسطيني أن يقاوم الاحتلال بكل الوسائل وعلى رأسها المقاومة المسلحة لنيل حريته واستقلاله، وذلك وفقا لما نصت عليه القوانين والأعراف الدولية، وينادي بضرورة تخلي الفلسطينيين عن مشروع السلطة لكونها من مخرجات أوسلو، وقد تحولت إلى مشروع ينفذ سياسات الاحتلال الإسرائيلي.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق