الاستيطان والجدارتقارير

ملخص انتهاكات الاستيطان وجيش الاحتلال خلال شهر تشرين أول \2019

 

يستعرض التقرير أبرز الاعتداءات التي نفذتها قوات الاحتلال والمستوطنون ضد الفلسطينيين وممتلكاتهم، إلى جانب الانتهاكات الاستيطانية ضد الأرض الفلسطينية خلال شهر تشرين أول \ أكتوبر من العام 2019 والذي وصل فيه مجموع الاعتداءات لحوالي 1700 اعتداء ضد المواطنين الفلسطينيين وأراضيهم وممتلكاتهم، وقد اعتمد التقرير في معلوماته على أكثر من مصدر، هي مجموعة الرقابة الفلسطينية التابعة لدائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير، ومعهد أريج للأبحاث التطبيقية، والمكتب الوطني للدفاع عن الأرض.

جدول يوضح انتهاكات الاحتلال خلال شهر تشرين أول \ أكتوبر من العام 2019:

الشهداء 3
المصابون 339
المعتقلون 368
احتجاز 21
الإبعاد عن المسجد الأقصى أو القدس 13
اقتحامات للمناطق السكنية الفلسطينية 404
إطلاق نار من قبل الاحتلال 216
هدم منازل 13
مصادرة ممتلكات فلسطينية 3
حواجز عسكرية مفاجئة 344
اعتداء على الأماكن المقدسة 30
اعتداءات المستوطنين 62
تجريف أراضٍ 4
نشاطات استيطانية 3

 

الشهداء والجرحى:

استشهد ثلاثة مواطنين خلال شهر تشرين أول \ أكتوبر الماضي على يد قوات الاحتلال، اثنان من الشهداء كانا في قطاع غزة خلال مشاركتهم في مسيرات العودة على الحدود الشرقية لقطاع غزة مع أراضي الداخل المحتل، فيما استشهد مواطن آخر على حاجز جبارة العسكري في مدينة طولكرم.

 أما عدد الجرحى خلال ذات الشهر فقد بلغ 339 جريحا، 287 منهم في قطاع غزة، و52 في محافظات الضفة الغربية، وقد كان من بين المصابين خمسة أطفال وامرأة وصحفي إضافة إلى إصابة صيادين اثنين في بحر غزة.

الاعتقال والاحتجاز والإبعاد عن القدس والمسجد الأقصى:

وصل عدد حالات الاعتقال في تشرين أول الماضي إلى 368 حالة، أغلبها في محافظات الضفة الغربية بواقع 356 حالة مقابل 12 حالة اعتقال من محافظات قطاع غزة. وكان من بين المعتقلين 26 طفلا وست مواطنات وصحفيان اثنان وطالبان جامعيان، كما كان سكان محافظة القدس هم الأكثر تعرضا للاعتقال بواقع 106 حالة اعتقال، تلتها الخليل بـ63 حالة، ثم رام الله والبيرة بـ38 حالة اعتقال.

أما بالنسبة لحالات الاحتجاز فقد حدثت في 21 مرة جميعها في محافظات الضفة الغربية، طالت ثلاثة أطفال وأربعة نساء وصحفيا.

وحول حالات الإبعاد عن مدينة القدس أو المسجد الأقصى المبارك فقد حدثت في 13 مرة، خمس حالات كانت عبارة عن إبعاد عن مدينة القدس أو أحد أحيائها؛ كالبلدة القديمة أو العيسوية لمدد تراوحت بين عشرة أيام وستة أشهر. فيما بلغت حالات الإبعاد عن المسجد الأقصى خلال أكتوبر الماضي 8 حالات، تراوحت فيها فترات الإبعاد بين يومين إلى ستة أشهر.

إقامة حواجز عسكرية والاقتحامات وإطلاق النار:

أقام الاحتلال خلال شهر تشرين أول \ أكتوبر الماضي 344 حاجزا عسكريا مفاجئا في محافظات الضفة الغربية، وعمل على عرقلة حياة المواطنين وتنقلاتهم، وقد كانت أراضي محافظة بيت لحم هي الأكثر إقامة لهذه الحواجز من قبل قوات الاحتلال تلتها قلقيلية والخليل.

 كما نفذ الاحتلال 404 اقتحاما للمناطق السكنية الفلسطينية، 397 من هذه الاقتحامات كانت في محافظات الضفة الغربية، أكثر هذه الاقتحامات كانت في محافظة الخليل بـ76 اقتحاما، تلتها محافظة رام الله والبيرة بـ58 اقتحاما. أما عن الاقتحامات في محافظات قطاع غزة فهي تتم للأراضي الزراعية الحدودية بواقع سبع عمليات اقتحام خلال تشرين أول الماضي. وقد شهدت وتيرة الاقتحامات تراجعا عن الشهر الذي سبقه والذي وصلت فيه الاقتحامات لنحو 500 اقتحام.

أما عن حالات إطلاق النار التي نفذها جيش الاحتلال خلال شهر تشرين أول الماضي، فوصلت لـ216 حالة، وكانت الحالات قد قسمت مناصفة تقريبا بين محافظات الضفة الغربية وقطاع غزة، إذ إن 109 عملية إطلاق نار تمت في محافظات الضفة الغربية و107 في قطاع غزة. وقد كانت حالات إطلاق النار في الضفة الغربية تتم خلال إقامة الحواجز العسكرية أو عمليات الاقتحام للمناطق الفلسطينية، فيما كانت تتم في قطاع غزة عن طريق المواقع العسكرية على الحدود الشرقية لقطاع غزة خلال مسيرات العودة الأسبوعية أو الزوارق البحرية.

عمليات الهدم والتجريف والاستيلاء على ممتلكات الفلسطينيين:

نفذ الاحتلال خلال شهر تشرين أول \ أكتوبر 13 عملية هدم للمنازل والمنشآت الفلسطينية، فقد تم هدم ثلاثة منازل قيد الإنشاء، إلى جانب هدم منازل يسكنها أصحابها ويتم هدمها إما عن طريق قوات الاحتلال أو إجبار العائلة على هدم المنزل؛ لتجنب الضرائب الباهظة المترتبة على هدمها من قبل آليات الاحتلال، إضافة إلى هدم عدد من البركسات التي تستخدم في تربية المواشي، وكانت عمليات الهدم تتم بحجة عدم الترخيص أو قربها من الشارع الالتفافي، وتركزت عمليات الهدم في محافظتي القدس ورام الله.

وقد صادر الاحتلال ممتلكات لمواطنين فلسطينيين في 17 مناسبة، مثل مصادرة ممتلكات خاصة أثناء عمليات الاقتحام إلى جانب مصادرة تسجيلات كاميرات لمجلات فلسطينية وسيارات. إضافة إلى الإضرار بممتلكات الفلسطينيين وتخريبها في 20 حالة، كتخريب الأثاث والسيارات واقتلاع شجر الزيتون.  

الاعتداء على الأماكن المقدسة:

اعتداءات الاحتلال على الأماكن المقدسة وصلت خلال شهر تشرين أول \ أكتوبر الماضي لـ30 اعتداء، أبرزها كان اقتحام باحات المسجد الأقصى، وتنفيذ جولات استفزازية فيه على يد المستوطنين وعلى رأسهم وزير الزراعة في حكومة الاحتلال، كما احتجزت قوات الاحتلال حراس المسجد الأقصى عند اقتحامها لمصلى باب الرحمة، كما أن المسجد الإبراهيمي شهد إخلاء قوات الاحتلال له من الموظفين والمصلين لتمكين المستوطنين من الاحتفال بأعيادهم إلى جانب إغلاق الطرق المؤدية إليه.

نشاطات استيطانية

أبرز الأعمال والنشاطات الاستيطانية التي نفذها الاحتلال خلال شهر تشرين أول \ أكتوبر الماضي:

  • 7-10-2019: جرف الاحتلال نحو 30 دونما شرق مدينة الخليل سعيا لإقامة بؤرة استيطانية قرب مستوطنة خارصينا شمال شرق المدينة.
  • –        10-10-2019: صادقت حكومة الاحتلال على بناء 2342 وحدة استيطانية في محافظات الضفة الغربية.
  • –        13-10-2019: أصدر الاحتلال قراراً لبناء 251 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة غوش عتصيون والبؤرة الاستيطانية “كفار إلداد” جنوب شرق بيت لحم.
  • –        26-10-2019: أصدر الاحتلال أمرا بمصادرة ثلاثة آلاف دونم شرق يطا في محافظة الخليل.

أبرز اعتداءات المستوطنين:

وصل عدد الاعتداءات التي نفذها المستوطنون خلال شهر تشرين أول \ أكتوبر الماضي إلى 31 اعتداءً في مختلف محافظات الضفة الغربية، نستعرض فيما يلي أبرز هذه الاعتداءات:

  • 2-10-2019: اعتدى المستوطنون في منطقة تل ارميدة في مدينة الخليل على ثلاثة أطفال ما أدى لإصابتهم برضوض.
  • –        2-10-2019: دهس مستوطن طفلة وأصابها برضوض في قرية الفرديس في محافظة بيت لحم.
  • –        6-10-2019: أعطب المستوطنون إطارات 13 سيارة في قرية قيرة في محافظة سلفيت وخطت على جدران القرية شعارات معادية للعرب.
  • –        7-10-2019: قطع المستوطنون من مستوطنة يتسهار 36 شجرة زيتون جنوب قرية بورين جنوب مدينة نابلس.
  • –        8-10-2019: أحرق المستوطنون نحو 70 شجرة زيتون في أراضي قرية بورين جنوب مدينة نابلس.
  • –        8-10-2019: ألقى مستوطن قنبلة يدوية تجاه المواطنين في حي بطن الهوى في بلدة سلوان بالقدس إلا أنها لم تنفجر قبل أن تفككها قوات الاحتلال.
  • –        10-10-2019: سرق مجموعة من المستوطنين المحصول الذي قطفه أحد المواطنين من الزيتون في قرية بورين جنوب نابلس.
  • –        11-10-2019: اعتدى مجموعة من المستوطنين على مواطن أثناء عمله بقطف الزيتون في أرضه قرب بؤرة “حفات جلعاد” في محافظة جنين، وقد أصيب المواطن بكسر في يده.
  • –        12-10-2019: اعتدى المستوطنون على مواطنين اثنين من قرية دير عمار شمال غرب رام الله أثناء عملهما في قطف الزيتون ما أدى لإصابتهما بجروح.
  • –        14-10-2019: هاجم المستوطنون سيارات المواطنين قرب مستوطنة حومش المخلاة في مدينة جنين ومنعتهم من قطف الزيتون في المنطقة.
  • –        16-10-2019: اعتدى المستوطنون برش غاز الفلفل والضرب على المزارعين والمتضامنين أثناء قطف الزيتون في أراضي قرية بورين جنوب مدينة نابلس.
  • –        25-10-2019: أطلق المستوطنون النار بشكل عشوائي تجاه المزارعين الفلسطينيين في أراضي قرية ترمسعيا شمال مدينة رام الله.
  • –        25-10-2019: أعطب المستوطنون إطارات نحو 30 سيارة خلال اقتحام قرية يتما جنوب مدينة نابلس. 
  • –        26-10-2019: اقتلع المستوطنون 25 شجرة زيتون من أراضي قرية نحالين في بيت لحم.
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق