مقالات

  • عدد العناصر:
  • 26
1 يونيو ,2016

حلوٌ مَذاقُها.. مرٌ فُراقُها

هو الحكم، هو العرش، هو الكرسي، هي من هي، هي السلطة، التي قال عنها سليمان الفارسي: حلوٌ مَذاقُها ... مرٌ فراقُها، يبقى لتلك الحلوةُ المُرةُ عشقٌ خاص، يزدادُ ذلك العشقُ كلما طالَ عُمرُ مَنْ اعتلى عرشها واستلذَّ بمتاعها

31 مايو ,2016

رؤية لاستراتيجية تفاوض جديدة الانسحاب أولاً، المستوطنات والجدار ثانياً وأخيراً

في ضوء الحديث عن المؤتمر الدولي للسلام، المقترح من قبل الحكومة الفرنسية بدعم وثيق من الاتحاد الأوربي، وإذا ما تم ذلك فإن أبرز مخرجاته المتوقعة ستكون إعادة إطلاق المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين، السؤال الذي يمكن للمراقب أن يطرحه على نفسه، وعلى غيره من المهتمين بمستقبل الصراع العربي الإسرائيلي، هل سيعود المفاوض الفلسطيني لتلك المفاوضات بوسائله وأدواته القديمة، وبأي استراتيجية سيبدأ عمله التفاوضي مع الإسرائيليين ؟

1 أبريل ,2016

أثر انتفاضة القدس 2015 على القضية الفلسطينية

يتولى الشعب الفلسطيني، بوعيه الجمعي وقراره المستقل، عند كل منعطف خطير أو محطة وطنية صعبة، مهمة الدفاع عن قضيته الوطنية وحقوقه، ورغم أن القراءة المتأنية للظروف الذاتية والموضوعية عادة ما تشير إلى صعوبة انطلاق موجة ثورية جديدة

28 مارس ,2016

حين تأخرت تركيا وبادرت إيران

منذ الأيام الأولى للثورة السورية التي شعرت فيها إيران بإمكانية زوال النظام السوري أرسلت نخبا من مقاتلي الحرس الثوري الإيراني إلى سوريا وتدخلت بشكل تدريجي عناصر حزب الله من لبنان، وتدحرج التعاطي الإعلامي الإيراني مع المسألة بين نفي التدخل في الشأن السوري في بدايات الثورة إلى محاولة استعارة الخطاب الديني والدفاع عن مقام السيدة زينب إلى أن كشفت تسارع الأحداث زيف كل الادعاءات السابقة وأصبحت إيران وحزب الله يشيعون قتلاهم في سوريا على الملأ، حتى أطال هذا التدخل من عمر النظام الذي لولاه لاستطاع الشعب السوري أن يمضي في طريق ثورته وتمكن من إسقاط النظام.

21 يناير ,2016

المصالحة التاريخية في عهد أردوغان

"لا جامعة لقوم لا لسان لهم، ولا لسان لقوم لا تاريخ لهم، ولا تاريخ لقوم إذا لم يقم منهم أساطين يحمون ذخائر بلادهم ويحيون مآثر رجالهم..." جمال الدين الأفغاني.