Logo

ملخص انتهاكات الاستيطان وجيش الاحتلال خلال شهر آب \2019

09/13/2019 وليد زايد

ملخص انتهاكات الاستيطان وجيش الاحتلال خلال شهر آب \2019

يستعرض التقرير التالي أبرز الاعتداءات التي نفذتها قوات الاحتلال والمستوطنون ضد الفلسطينيين، إلى جانب الانتهاكات الاستيطانية ضد الأرض الفلسطينية خلال شهر أب \ أغسطس من العام 2019، وقد اعتمد التقرير في معلوماته على أكثر من مصدر هي لمجموعة الرقابة الفلسطينية التابعة لدائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير، والمرصد الأورومتوسطي لحقوق الإنسان.

جدول يوضح انتهاكات الاحتلال خلال شهر أب \ أغسطس من العام 2019:

الشهداء

7

المصابون

368

المعتقلون

393

احتجاز

51

الإبعاد عن المسجد الأقصى أو القدس

13

اقتحامات للمناطق السكنية الفلسطينية

356

إطلاق نار من قبل الاحتلال

226

هدم منازل

7

مصادرة ممتلكات فلسطينية

25

حواجز عسكرية مفاجئة

387

اعتداء على الأماكن المقدسة

23

اعتداءات المستوطنين

41

قصف جوي

12

نشاطات استيطانية

5

 

 

 

 

الشهداء والجرحى:

قتل جيش الاحتلال خلال شهر آب \ أغسطس الماضي سبعة مواطنين فلسطينيين، خمسة من قطاع غزة وفلسطينيين اثنين من الضفة الغربية، وقد كان أحد الشهداء في الضفة العربية طفلا يبلغ من العمر 16 عاما، وقد استشهد في مدينة القدس على إحدى بوابات المسجد الأقصى.

أما عن الإصابات خلال ذات الشهر فقد وصل عددها إلى 368، أغلبها كان في قطاع غزة بواقع 312 إصابة، أغلبها قرب السياج الفاصل مع أراضي الداخل المحتل خلال مسيرات العودة الأسبوعية، و57 إصابة في الضفة الغربية، وقد كان من بين الإصابات أربعة أطفال وصحفيان اثنان وامرأة.

الاعتقال والاحتجاز والإبعاد عن القدس والمسجد الأقصى:

حالات الاعتقال على يد قوات الاحتلال خلال آب الماضي وصلت لـ393 حالة، 381 منها كانت في الضفة الغربية، بينما 12 حالة اعتقال كانت للفلسطينيين من قطاع غزة، إما عن طريق اعتراض الصيادين في عرض البحر واعتقالهم، أو عن طريق اعتقال الشبان الذي يتجاوزون السلك الفاصل مع أراضي الداخل المحتل، أما في مدن الضفة المحتلة فقد كانت محافظة القدس هي الأعلى في أعداد الاعتقالات بـ 109 اعتقالات، تلتها محافظة رام الله والبيرة بـ 66 حالة اعتقال. وقد كان من بين المعتقلين خلال الشهر 22 طفلا، وتسع نساء، وخمسة طلبة جامعيين، وصحفي.

إلى جانب الاعتقالات، فإن الاحتلال نفذ 51 حالة احتجاز للفلسطينيين على الحواجز العسكرية وبين المدن الفلسطينية، وكان من بين المحتجزين أربعة أطفال، وقد كانت كل حالات الاحتجاز في محافظات الضفة الغربية.

أما حالات الإبعاد عن المسجد الأقصى ومدينة القدس فقد حدثت في 13 مناسبة، خمس من هذه الحالات كانت إبعادًا للمقدسيين عن المسجد الأقصى لفترات تتراوح بين 15 يوما و6 أشهر، فيما تم إبعاد الحالات الأخرى عن مناطق سكنهم في مدينة القدس، وقد تركزت هذه الحالات في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى وقرية العيسوية، لمدد تراوحت بين 15 يوما وشهرا.

إقامة الحواجز العسكرية والاقتحامات وإطلاق النار:

أقام الاحتلال على مدار شهر آب الماضي 387 حاجزًا مفاجئًا في محافظات الضفة الغربية، وقد كانت مدينة بيت لحم هي أكثر المحافظات التي أقيمت فيها هذه الحواجز، تلتها محافظة نابلس ثم رام الله والبيرة. في حين وصلت عمليات الاقتحامات التي نفذها جيش الاحتلال للمناطق السكنية الفلسطينية 356 اقتحاما، ستة منها في قطاع غزة عبر اقتحام الجرافات للأراضي الزراعية الملاصقة للسياج الفاصل، بينما كان عدد الاقتحامات لمحافظات الضفة الغربية 350، أكثر هذه الاقتحامات قد تركز في مدن رام الله والبيرة والقدس وبيت لحم.

وخلال ذات الشهر، أطلق الاحتلال النار تجاه الفلسطينيين ومناطقهم في 226 حالة، 99 مرة في محافظات الضفة الغربية خلال إقامة الحواجز العسكرية أو خلال الاقتحامات. و127 مرة في قطاع غزة عن طريق المواقع العسكرية شرق القطاع أو القصف الجوي، أو عن طريق فتح رشاشات الزوارق الحربية.

عمليات الهدم والتجريف والاستيلاء على ممتلكات الفلسطينيين:

نفذ الاحتلال خلال شهر آب \ أغسطس الماضي سبع عمليات هدم للمنازل الفلسطينية، تركزت معظمها في أحياء وبلدات مدينة القدس، وتحديدا في بلدة سلوان وقرية العيساوية وحي بيت حنينا، وكان أحد المنازل المهدومة في القدس مكونا من طابقين، إلى جانب استخدام الاحتلال لحجة عدم الترخيص لهدم المنازل، إلى جانب القيام بجرف أراض زراعية في قرية تل جنوب غرب مدينة نابلس.

فيما نفذ الاحتلال عمليات مصادرة لممتلكات الفلسطينيين وصلت لـ25 عملية مصادرة، شملت عددا من السيارات وكاميرات المراقبة إضافة إلى بعض المعدات والممتلكات الشخصية للمواطنين الفلسطينيين. إلى جانب 21 عملية تخريب وإضرار بالممتلكات الفلسطينية شملت أثاث المنازل خلال الاقتحامات للبيوت الفلسطينية وتخريب السيارات والبركسات.

الاعتداء على الأماكن المقدسة:

تعرضت المقدسات وأماكن العبادة خلال شهر آب \ أغسطس لـ23 حالة اعتداء وتضييق، كان أبرزها اقتحامات المسجد الأقصى وإطلاق قنابل الصوت والغاز والرصاص المطاطي تجاه المصلين في باحات المسجد، إلى جانب اقتحام عضو الكنيست يهودا غليك لساحات الأقصى برفقة عناصر شرطة الاحتلال، إضافة إلى اقتحام مصلى باب الرحمة ومصادرة بعض المتعلقات من داخله. كما أن الاحتلال اقتحم مسجدا في قرية بروقين في محافظة سلفيت وفتشه.

نشاطات استيطانية

فيما يلي نستعرض أبرز الأعمال والنشاطات الاستيطانية التي نفذت خلال شهر آب \ أغسطس الماضي:

  • 4-8-2019: صادق الاحتلال على بناء نحو 2300 وحدة استيطانية جديدة في مختلف مستوطنات الضفة الغربية، 300 منها في مستوطنة أفرات في محافظة بيت لحم.
  • 8-8-2019: شارك رئيس حكومة الاحتلال "بنيامين نتنياهو" في وضع حجر الأساس لبناء 650 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة بيت إيل المقامة على أراضي محافظة رام الله والبيرة.
  • 25-8-2019: سلم الاحتلال إخطارات للمواطنين الفلسطينيين في قرى بيت لاقف ودير استيا في قلقيلية وسلفيت إخطارات لبناء 120 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة كارني شمرون على أراضي المواطنين.
  • 26-8-2019: صادق رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو على بناء 300 وحدة استيطانية جديدة في مستوطنة دوليب المجاورة لقرية دير بزيع غرب مدينة رام الله.
  • 29-8-2019: نفذت سلطات الاحتلال عمليات حفر وتجريف على أراضي قرية المخرورة شمال غرب بيت جالا؛ لشق نفق استيطاني لتوسعة شارع رقم 60، وإقامة بؤرة استيطانية في المنطقة.

أبرز اعتداءات المستوطين:

وصل عدد الاعتداءات التي قام بها المستوطنون في مدن الضفة الغربية إلى 41 اعتداءً، أبرزها:

  • 4-8-2019: اعتدى مجموعة من المستوطنين في البلدة القديمة بمدينة الخليل على مواطن وعائلته أثناء محاولتهم اقتحام منزلهم ما أدى إلى إصابتهم.
  • 4-8-2019: زرع المستوطنون عددا من أشجار الزيتون في أراضي منطقة المالحة بالأغوار الشمالية سعيا للسيطرة عليها.
  • 8-8-2019: هاجم مجموعة من المستوطنين قرب حاجز الـDCO بالقرب من مستوطنة بيت إيل المواطنين بالحجارة، ما أدى إلى إصابة مواطنيْن أحدهما طفل بجراح.
  • 13-8-2019: بنى المستوطنون حظائر للأبقار في منطقة أبو قندول بالأغوار الشمالية، في محاولة للسيطرة على الأرض.
  • 15-8-2019: هاجمت مجموعات المستوطنين قرب حاجز الـDCO بالقرب من مستوطنة بيت إيل بالحجارة، ما أدى إلى إصابة مواطن نقل لمجمع رام الله الطبي على إثر ذلك.
  • 15-8-2019: مستوطنون يقتحمون قرية الزاوية في سلفيت ويعطبون إطارات سيارات المواطنين ويخطون شعارات عنصرية على جدران القرية.
  • 15-8-2019: اقتحم المستوطنون قرية برقة شمال نابلس وأضرموا النيران في المحاصيل الزراعية للمواطنين.
  • 20-8-2019: هاجم المستوطنون قرية حارس في محافظة سلفيت وأعطبوا سيارات المواطنين وجرافة تابعة للمجلس القروي، وخطوا شعارات عنصرية على جدران في القرية.
  • 22-8-2019: دهس مستوطن قرب قرية الجبعة في محافظة بيت لحم طفلة ما أدى إلى إصابتها برضوض.
  • 23-8-2019: هاجم المستوطنون سيارات الفلسطينيين قرب مدخل قرية ترمسعيا شمال رام الله ما أدى إلى إلحاق الأضرار بسيارة أحد المواطنين.
  • 30-8-2019: اعتدى مجموعة من المستوطنين من مستوطنة كفار عتصيون على مواطن خلال تواجده في أرضه في قرية أرطاس ما أدى إلى إصابته بجروح.