Logo

ملخص انتهاكات المستوطنين وجيش الاحتلال الإسرائيلي خلال شهر تموز/ يوليو 2019

08/22/2019 وليد زايد

ملخص انتهاكات المستوطنين وجيش الاحتلال الإسرائيلي

خلال شهر تموز/ يوليو 2019

يستعرض هذا التقرير أبرز الاعتداءات التي نفذتها قوات الاحتلال، والمستوطنون الإسرائيليون، ضد الفلسطينيين، إلى جانب الانتهاكات الاستيطانية ضد الأرض الفلسطينية، وذلك خلال شهر تموز/ يوليو 2019. وقد اعتمد التقرير في معلوماته على أكثر من مصدر، أهمها مجموعة الرقابة الفلسطينية التابعة لدائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية، ومعهد البحوث التطبيقية "أريج".

الجدول التالي يوضح هذه الانتهاكات خلال هذا الشهر:

الشهداء

4

الجرحى والمصابون

329

المعتقلون

484

احتجاز

38

إبعاد عن المسجد الأقصى والقدس

29

اقتحامات للمناطق السكنية الفلسطينية

444

إطلاق نار من قبل الاحتلال

165

هدم منازل

18

مصادرة ممتلكات فلسطينية

36

حواجز عسكرية مفاجئة

383

اعتداء على الأماكن المقدسة

26

اعتداء على الطواقم الطبية

1

اعتداءات المستوطنين

13

استيلاء على منازل فلسطينية

2

أعمال استيطانية

6

 

 

 

الشهداء والجرحى

استشهد خلال شهر تموز/ يوليو الماضي أربعة مواطنين فلسطينيين، اثنان من الضفة الغربية واثنان من قطاع غزة. أحد الشهداء كان قد استشهد داخل سجون الاحتلال، وهو من قرية بيت فجار قضاء بيت لحم، وآخر استشهد في قطاع غزة خلال فعاليات مسيرات العودة الكبرى، على الحدود الشرقية للقطاع.  

وأصيب خلال هذا الشهر 329 مواطنا، بينهم 11 طفلا، و 3 صحفيين، و 3 مسعفين. في الضفة الغربية، بلغ عدد الإصابات 69 إصابة، وذلك خلال اقتحامات الاحتلال لمناطق عديدة في الضفة، التي بلغ عددها نحو 440 اقتحاما، إلى جانب المواجهات مع قوات الاحتلال. أما في قطاع غزة، فقد بلغ عدد الإصابات نحو 260 إصابة، معظمها نتيجة المسيرات الأسبوعية المستمرة على الحدود الشرقية للقطاع، إضافة إلى توغلات محدودة بلغ عددها 4 توغلات.

الاعتقال والاحتجاز والإبعاد عن القدس والمسجد الأقصى

اعتقلت قوات الاحتلال خلال شهر تموز/ يوليو 484 فلسطينيا، منهم 468 من الضفة الغربية، و 16 من قطاع غزة. من بين المعتقلين 25 طفلا، و 6 نساء، وصحفي، وطالب جامعي، وكانت أكبر حملات الاعتقال في محافظة القدس، حيث بلغ عدد المعتقلين منها 151 معتقلا.

كما نفذ الاحتلال خلال الشهر 38 حالة احتجاز لمواطنين فلسطينيين، منهم 3 صيادين من قطاع غزة، و 35 في الضفة الغربية، من بينهم 12 طفلا، وامرأتان.

أما الإبعاد عن القدس والمسجد الأقصى خلال شهر تموز/ يوليو، فقد أبعد الاحتلال 8 مواطنين مقدسيين عن المسجد الأقصى، وذلك لفترات تراوحت بين 15 يوما وثلاثة أشهر، إلى جانب عدة حالات إبعاد عن عموم مدينة القدس، لعدد من المواطنين من أحياء رأس العامود والطور ومنطقة جبل غنيم. كما أن الاحتلال استهدف خلال الأسابيع الأخيرة، بلدة العيسوية من محافظة القدس، وأصدر قرارات بإبعاد 15 مقدسيا عن البلدة.

حواجز عسكرية وإطلاق نار

أقام الاحتلال على مدى شهر تموز/ يوليو الماضي، 383 حاجزا عسكريا مفاجئا في محافظات الضفة الغربية، منها 73 حاجزا في محافظة نابلس، و 64 في محافظة بيت لحم، و 62 في محافظة الخليل، والباقي في مختلف محافظات الضفة الغربية والقدس. وقد شهد شهر تموز/ يوليو زيادة في عدد الحواجز المفاجئة عن شهر حزيران/ يونيو، بنسبة وصلت إلى نحو 15%،  فيما وصلت الزيادة عن شهر أيار/ مايو إلى نحو 57%.

أما عمليات إطلاق النار التي نفذها الاحتلال ضد الفلسطينيين، فقد بلغ عددها 165 حالة، 91 منها كانت في الضفة الغربية، و 74 في قطاع غزة. وقد كانت قوات الاحتلال تطلق النار في الضفة الغربية من خلال الحواجز المفاجئة، أو عمليات المداهمة والاقتحام، فيما كان إطلاق النار في قطاع غزة، يصدر إما من خلال الزوارق الحربية، أو المواقع العسكرية شرق القطاع.

عمليات الهدم والتجريف والاستيلاء على ممتلكات الفلسطينيين

سيطر الاحتلال خلال شهر تموز/ يوليو الماضي على منزلين فلسطينيين في مدينة القدس، أحدهما في حي سلوان جنوب المسجد الأقصى، وذلك لصالح جمعية "إلعاد" الاستيطانية. كما استولى الاحتلال على أرض مساحتها حوالي 5 دونمات في صور باهر، وتحديدا في منطقة وادي الحمص، وذلك لأغراض استيطانية.

كما قامت قوات الاحتلال بمصادرة سيارات ومعدات لفلسطينيين في مناطق مختلفة، بلغت 36 عملية مصادرة، منها اثنتان في قطاع غزة. إضافة إلى 42 حالة اعتداء على ممتلكات الفلسطينيين، وتخريبها.

على صعيد آخر، نفذت قوات الاحتلال خلال هذا الشهر، 18 عملية هدم بحق منشآت فلسطينية في الضفة الغربية والقدس، إلى جانب تجريف أرض زراعية شمال مدينة الخليل. وقد تصاعدت وتيرة الهدم خلال هذا الشهر، خاصة مع عمليات الهدم التي شهدتها منطقة وادي الحمص في قرية صور باهر، إذ أقدم الاحتلال على هدم وتفجير 11 بناية سكنية تأوي حوال 100 عائلة فلسطينية، وذلك تنفيذا لقرار المحاكم الإسرائيلية بهدم 16 بناية سكنية، بحجة قربها من الجدار الفاصل، إلا أن المفارقة هي أن الهدم هذه المرة، تم في أراضٍ مصنفة على أنها مناطق (أ)، أي أنها تتبع لسيطرة السلطة الفلسطينية.

إلى جانب عمليات الهدم في وادي الحمص، هدمت قوات الاحتلال منزلين في يطا وبيت أمر بمحافظة الخليل، وذلك بحجة عدم الترخيص. كما هدمت جزءًا من منزل أحد المواطنين في قرية الجيب شمال غرب القدس، ومبنى يُستخدم لأغراض تجارية في قرية حارس بمحافظة سلفيت، و 12 خيمة تُستخدم للسكن وتربية المواشي، في مناطق خربة الحديدية والرأس الأحمر في الأغوار الشمالية.   

الاعتداء على الأماكن المقدسة

قام الاحتلال، بأجهزته المختلفة، خلال شهر تموز/ يوليو الماضي، بـ 26 عملية اعتداء على المقدسات وأماكن العبادة في مدينة القدس، وتحديدا في المسجد الأقصى المبارك، الذي تعرض للعديد من الاقتحامات من قبل المستوطنين، وبحماية شرطة الاحتلال، وقد شارك في الاقتحامات وزير الزراعة الإسرائيلي "أوري أرئيل"، وعضو الكنيست "يهودا جليك". كما قام الاحتلال، ولأكثر من مرة، بمصادرة معدات من داخل مصلى باب الرحمة، وذلك للتضييق على المصلين، والضغط على القائمين على إدارة شؤون المسجد الأقصى.

 

أعمال استيطانية

  • 3/7/2019: جرفت قوات الاحتلال عدة أراضٍ في قريتي خشم الدرج وأم الخير شرق يطا بمحافظة الخليل، حيث تتبع هذه الأراضي للمحمية الطبيعية المقامة على أراضي القريتين، وذلك بحجة أن المنطقة عسكرية.
  • 7/7/2019: شقت قوات الاحتلال طريقا استيطانيا قرب مستوطنة "مسكيوت" في الأغوار الشمالية، ليصل بين الشارع رقم 60 ومنطقة الرماملة في الأغوار.
  • 10/7/2019: وافقت سلطات الاحتلال على مخطط استيطاني يقضي ببناء برجين سكنيين في مستوطنة "جيلو" بمدينة القدس.
  • 10/7/2019: هدمت قوات الاحتلال بيتًا زراعيًا قرب الجدار في قرية إذنا غرب مدينة الخليل.
  • 17/7/2019: جرفت قوات الاحتلال مساحاتٍ من أراضي المواطنين في بلدة حوارة جنوب نابلس، ووضعت فيها عددا من البيوت المتنقلة "الكرفانات".
  • 31/7/2019: جرفت قوات الاحتلال أرضًا زراعية في منطقة فرش الهوا شمال مدينة الخليل.

 

أبرز اعتداءات المستوطنين

  • 2/7/2019: اقتحمت مجموعة من المستوطنين منطقة وادي سلامة في بلدة ترقوميا شمال الخليل، واقتلعوا عددا من أشجار الزيتون، وهدموا سلاسل حجرية.
  • 3/7/2019: اعتدت مجموعة من المستوطنين على مواطن في بلدة حزما شرق القدس، مما أدى إلى إصابته برضوض.
  • 6/7/2019: رشق مستوطنو مستوطنة كريات أربع في مدينة الخليل، وبحماية جيش الاحتلال، سكان البلدة القديمة بالحجارة.
  • 7/7/2019: اقتحمت مجموعات المستوطنين قرية عورتا جنوب شرق نابلس، وأعطبوا عددا من السيارات، وخطوا شعارات عنصرية على عدد من منازل القرية، ومدرستها.
  • 9/7/2019: جرف مستوطنو مستوطنة كريات أربع في مدينة الخليل، نحو 24 دونما من أراضي منطقة البقعة، المحاذية للمستوطنة.
  • 10/7/2019: أشعلت مجموعات المستوطنين النار في أراضٍ زراعية مزروعة بأشجار الزيتون في قرية بورين جنوب مدينة نابلس.
  • 10/7/2019: أقام عدد من المستوطنين خيمة وبعض البيوت المتنقلة "كرفانات"، على أرضٍ في قرية عينابوس جنوب نابلس، تمهيدا لإقامة بؤرة استيطانية عليها.
  • 10/7/2019: قطع بعض المستوطنين نحو 100 من غراس التين والزيتون في قرية ترمسعيا شمال رام الله.
  • 12/7/2019: استولى المستوطنون على بئر مياه للفلسطينيين في منطقة خربة أبو سمرة في الأغوار الشمالية، ومنعوا المواطنين من الوصول إليها.
  • 15/7/2019: جرف مستوطنون أرضًا لمواطن فلسطيني في منطقة العوجا قرب أريحا، وذلك في محاولة للسيطرة عليها.
  • 17/7/2019: قام مجموعة من المستوطنين بوضع بيت متنقل، وسياج سلكي، على أرضٍ في منطقة أبو قندول قرب مستوطنة "مسكيوت" في الأغوار الشمالية، تمهيدا لإقامة بؤرة استيطانية عليها.
  • 25/7/2019: اقتحم مستوطنون من مستوطنة رحاليم أراضي قرية ياسوف شرق سلفيت، واقتلعوا  نحو 80 شجرة زيتون.
  • 31/7/2019: حاول مستوطنون اختطاف ثلاثة أطفال قرب باب الأسباط بمدينة القدس.